ايوان ليبيا

الأحد , 31 مايو 2020
باحث ومحلل عسكري سوري: رغم التكهنات... روسيا لن تتخلى عن سوريا أو الأسدوكالة الأنباء الإماراتية تضيف 5 لغات جديدة في تقديم خدماتها الإخباريةمقتل 6 في انفجار قنبلة في حافلة بالصومالبابا الفاتيكان: وباء كورونا لابد أن يوقظ "الرغبة في الخدمة وعمل الخير"زيارة مرتقبة للمشير حفتر الى القاهرة خلال الساعات القادمةتطورات الاوضاع العسكرية في طرابلسرصد قطع بحرية عسكرية تركية أمام الشواطئ الليبيةالموافقة على على دخول شحنة أسمنت قادمة من تركيا الى ميناء بنغازيحالة الطقس اليوم الأحدسبها تستعد لاستقبال شحنة أدوية ومعدات طبية من المنطقة الشرقيةجامعة جونز هوبكنز: الإصابات بفيروس كورونا عالميا تتجاوز 6 ملايين شخصاعتقال نحو 1400 شخص في 17 مدينة أمريكية خلال الاحتجاجات على وفاة جورج فلويداستقالة كبير المحامين بمكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي بسبب ضغوط ترامبإعادة فتح المسجد الأقصى للصلاة بعد 70 يوما من إغلاقه بسبب فيروس كوروناتفاصيل نشر أفريكوم قوات مقاتلة في تونس للتدخل في ليبياصحة الموقتة تدعو كل أطباء شرق وغرب ليبيا للتطوع في الجنوبنواب يطلقون مبادرة جديدة لوقف القتال وترسيخ السلم الأهلي في ليبياالنشرة الوبائية الليبية ليوم السبت 30 مايو (12 حالات جديدة)رفع حظر التجول داخل المدن غير الموبوءةالمركز الوطني لمكافحة الأمراض يكشف أن فيروس كورونا بالجنوب يختلف عن مدن شمال

مفاجأة من العيار الثقيل .. تعرف على السبب الحقيقي الذى دفع الناتو لاغتيال القذافي وغزو ليبيا

- كتب   -  
مفاجأة من العيار الثقيل .. تعرف على السبب الحقيقي الذى دفع الناتو لاغتيال القذافي وغزو ليبيا
مفاجأة من العيار الثقيل .. تعرف على السبب الحقيقي الذى دفع الناتو لاغتيال القذافي وغزو ليبيا

ايوان ليبيا -وكالات:

في أمريكا, تم رفع السرية -بموجب القانون- عن عدد كبير من الوثائق التي كانت مدرجة تحت تصنيف "سري" من بينها حوالي 3000 إيميل من مراسلات وزيرة الخارجية السابقة "هيلاري كلينتون" , حيث احتوت تلك الوثائق على أدلة دامغة تثبت تورط أمريكا في استخدام حلف شمال الأطلسي "NATO" في الإطاحة بالقذافي , ليس لغرض حماية المدنيين كما ادعوا وقتها بل لغرض أخطر و أهم .

 و كشفت الإيميلات المسربة أن السبب الأساسي لمبادرة الناتو للإطاحة بالقذافي - الذي يعتبر الحاكم العربي الوحيد الذي قُتل ضمن ثورات الربيع العربي - السبب الأساسي كان وضع حد لمحاولة القذافي صناعة عملة نقدية ذات غطاء بنكي من الذهب ليس في ليبيا وحدها بل في معظم أفريقيا و هو ما يهدد سيطرة فرنسا و عملتها الفرنك في أفريقيا , و يخالف النظام العالمي الذي تتزعمه أمريكا و يهدد الدولار الأمريكي , الذي لم يعد له غطاء بنكي من الذهب منذ التسعينات و أصبح العالم كله يبيع ورقاً بورق لتكتمل سيطرة الصهيونية من أمريكا علي العالم كله .

 " ليبيا كانت جمعت كميات هائلة من الذهب و كانت تعدها لإنشاء عملة أفريقية مبنية على الدينار الليبي الذهبي و ذلك قبل اندلاع الثورة الليبية المسلحة , و كانت تلك العملة ستحل محل الفرنك الفرنسي في أفريقيا , و هو ما عجّل بموافقة "ساركوزي" الرئيس الفرنسي أنذاك على تدخل الجيش الفرنسي في ليبيا و فرض الحظر الجوي "

  يقودنا محتوى الإيميلات المسربة إلى استنتاج مهم عن الكيفية التي تُتخذ بها القرارات السياسية في العالم , و من ضمنها قرارات الحرب , و يؤكد لنا أن المصالح الاقتصادية للدول الكبرى المسيطرة على النظام العالمي هي المحرك الأوحد و الأخطر للسياسية العالمية و المتسبب الأول في الحروب في كل دول العالم .
 فلم يكن تدخل حلف شمال الأطلسي مثلاً في ليبيا أو غيرها من أجل حماية المدنيين و لا من أجل أهداف إنسانية كما يدعون دائماً في وسائل إعلامهم , بل ظهر أن السبب الحقيقي هو الطمع المالي لهذه الدول , ففرنسا مثلاً تجمع حتى الآن ضرائب من دول أفريقية تقدر بمليارات الدولارات, و لن تتخلى عن هذا المصدر الكبير من الأموال بسهولة.

التعليقات