السبت , 24 يونيو 2017
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 يونيو 2017أسرار جديدة تكشف دور قطر المروع فى التحريض على اغتيال القذافي و غزو الناتو لليبياانقلاب جديد يستعد لهز عرش أمير قطرالكشف عن مؤامرة جديدة يخطط لها الناتو لتقسيم ليبيا و تفتيت وحدة الجيش الليبيتعرف على حال الدرهم المغربي المتوقع بعد تحرير سعر صرفهتوقعات بانخفاض كارثي خطير لسعر صرف الدينار الليبي أمام الدولارالاسترليني يواصل صعوده المهول و يكتسح العملات الاخريارتفاع طفيف لاسعار الذهبمصرف الوحدة يعلن اطلاق خدمة جديدة للمساهمة فى حل مشكله السيولةقيادة الجيش الليبي تتهم الرئاسي بخلق الفتن و شق الصف الواحدالدولار يواصل هبوطه الصاروخي نحو القاعقتلى و جرحي فى حادث مروري مروع بدرنةتعرف على المواقع التى حررها الجيش الليبي من قبضة الجماعات الإرهابية داخل سوق الحوتالجيش الليبي يعلن استمرار العمليات العسكرية بمحور وسط البلاد في بنغازي«مركزي البيضاء» يصدر قرار جديد بشأن مهلة قبول العملة المسحوبة من التداولقاعدة الجفرة الجوية تنهي استعداداتها لإستقبال وإقلاع أي طائرات مقاتلةجريمة بشعة تهز طرابلس تتسبب فى مقتل مواطن وابنتهأوروبا تعترف بتقصيرها فى مساندة و دعم ليبياالسراج يلتقي بنسودة ويطالب الجنائية بالقبض على المجرمين والإرهابيين الحقيقييننشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الجمعة 23 يونيو 2017
تعرف على اخر تطورات سعر صرف العملات الأجنبية

تعرف على اخر تطورات سعر صرف العملات الأجنبية

ايوان ليبيا - وكالات:

 دفعت رسائل متباينة إزاء التضخم والسياسة النقدية من البنوك المركزية الرئيسية في أنحاء العالم الدولار واليورو للصعود مقابل الين يوم الاثنين مع ترقب المتعاملين لتصريحات من مسؤولي مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) هذا الأسبوع.

وأدهشت ثقة رئيسة مجلس الاحتياطي جانيت يلين، في الوقت الذي رفع فيه المجلس أسعار الفائدة للمرة الثالثة في ستة أشهر الأسبوع الماضي، المستثمرين الذين توقعوا مزيدا من الحذر تجاه الاقتصاد.

لكن ثمة دلائل على أن السوق لا تقر بتوقعات مجلس الاحتياطي الاتحادي التي تقول إنه سيكون بمقدوره مواصلة رفع أسعار الفائدة هذا العام وقد يتضرر الدولار من أي دلائل على شكوك لدي مسؤولي مجلس الاحتياطي من خلال كلماتهم هذا الأسبوع.

وارتفع الدولار 0.1 بالمئة مقابل سلة من العملات.

ونزل اليورو 0.1 بالمئة إلى 1.1185 دولار بعد أن صعد 0.5 بالمئة ولم يستفد كثيرا من الفوز الساحق للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في الانتخابات البرلمانية يوم الأحد.

واستقر الجنيه الاسترليني قبل البداية الرسمية لمفاوضات انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي التي يتوقع محللون كثيرون أن تتمخض عن أنباء سلبية للعملة في الأسابيع المقبلة.

ولم يطرأ تغير يذكر على الاسترليني الذي سجل 1.2796 دولار.

التعليقات