الخميس , 24 أغسطس 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاربعاء 23 أغسطس 2017مستشفى هون بالجفرة يستقبل 10 جثث لضحايا الهجوم على بوابة الفقهةالمجلس الأعلى للدولة يستعد لاقرار مشروع قانون الاستفتاء على الدستوروفاة آمر الكتيبة 131 فى الهجوم الغادر على بوابة الفقهاءحقل الشرارة النفطي يعود للعمل من جديدالسراج يطالب أوروبا بنقديم الدعم لليبيا لوقف موجة المهاجرينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 23 أغسطس 2017ليبيا على اعتاب مرحلة جديدة من التحولات السياسيةاكتشاف دور جديد لاعشاب البحر فى قتل الخلايا السرطانيةالأمن المغربي يشن حملة اعتقالات على خلفية تفجيرات اسبانيامشاحنات سياسية بين الجزائر و السعوديةالحكومة التونسية تستعد لاجراء تغيير وزارى قريبالغاء الرحلات الجوية بين الزنتان وبنغازي المقررة ليوم الجمعة القادمماكرون وجينتيلوني يبحثان الهجرة غير الشرعية فى ليبياعميد بلدية بنغازي يلتقي بوفد المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية الليبيةعملة "الرابيل" ترتفع لأعلى مستوى منذ شهرينانباء عن هجوم دموي لداعش على منطقة جنوب الجفرةتراجع اسعار النفط بعد تحسن الإنتاج الليبيالدولار يهبط و اليورو يصعدحكومة الوفاق تقرر تحويل المعهد العالي للمهن الشاملة في سبها لكلية العلوم والتقنية
بوادر أزمة ليبية تونسية طاحنة بسبب تهريب النفط

بوادر أزمة ليبية تونسية طاحنة بسبب تهريب النفط

ايوان ليبيا -وكالات:

 

كشف مصدر موثوق عن اتصالات تجرى بين الرئيس التونسي ورئيس لجنة أزمة الوقود الغاز بهدف التوصل لاتفاق بين الطرفين على خلفية قيام اللجنة بمنع تهريب الوقود للجانب التونسي .

 وذكر المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه ، أن الرئيس التونسي قدم كافة التسهيلات بما فيها رفع قيمة الدينار الليبي ومعاملة الليبيين في تونس أفضل معاملة إلى جانب طلبه من “الهجرسي” إجراء زيارة لدولة تونس أكد أنه سيعامل خلالها معاملة ملوك.

وقال إن الرئيس التونسي طالب الهجرسي بتخفيف الرقابة المفروضة على المنفذ وفتح باب التهريب بشكل مؤقت في محاولة لإيجاد طريقة يحد بها من الاحتجاجات التي يشهدها الجانب التونسي جراء إحكام السيطرة على المنفذ من الجانب الليبي، والذي يتم تحت إشراف لجنة أزمة الوقود والغاز بالتعاون مع عدد من الكتائب الأمنية التابعة للدولة الليبية. وفق المصدر.

 وأوضح المصدر أن الرئيس التونسي كشف عن محاولة التواصل مع البرلمان الليبي لإيجاد طريقة يمكن من خلالها إقناع لجنة الوقود والغاز لردعهم عن قرار منع تهريب الوقود. 

 وأضاف أن رئيس لجنة أزمة الوقود والغاز “ميلاد الهجرسي” أكد على أن قوت الليبيين يعد خط أحمر لا يمكن المساس به لأي سبب كان، لافتا إلى أنه أغلق الخط في وجه الرئيس التونسي غير مكترث بما يترتب على هذا الإجراء من تبعات. بحسب المصدر. 

 ولفت إلى أن تصريحات البرلمان الليبي تؤكد فقدان السيطرة على اللجنة ومن يعمل معها تبعها من الوطنيين.

ويذكر أن مدن تونسية حدودية تشهد احتجاجات واسعة خرجت عن سيطرة السلطات التونسية بسبب إجراءات ليبية للحد من تهريب الوقود لتونس.

التعليقات