ايوان ليبيا

الجمعة , 6 ديسمبر 2019
حالة الطقس اليوم الجمعةتميم بعيو مندوب ليبيا الجديد في جنيفحقيقة طرد السفير الليبي في أثينالجنة لاستكمال علاج جرحى الحرباجتماع «داخلية الوفاق» مع نظيرتها القطريةتفاصيل الهجوم على مقر الرئاسة بطرابلسأمم العالم لها أهداف وخطط ومشاريع.. فلماذا نريد لها أن تفرط في مصالحها مثلنا؟ ... بقلم / محمد الامينالاعلان عن قمة رباعية حول ليبيا مطلع 2020مساعدات من الولايات المتحدة للأطفال الأكثر ضعفا في ليبيالافروف يعلق على السياسة الروسية في ليبياالجيش يؤكد استمراره في «تحرير طرابلس»شروط استجلاب أطباء زائرين أجانبتسعير عمالة البناء بسرتأسباب انقطاع التيار الكهربائي على مناطق بالعاصمة طرابلستدريب عناصر ليبية حول مكافحة الإرهابأسباب انسحاب وفد مجلس النواب ينسحب من ملتقى حول القدس في المغربتوقف الإنتاج في حقل الفيل النفطيوصول الاف السيارات الى ميناء بنغازيمستويات قياسية لانبعاثات الكربون في ليبياحقيقة استبدال أي معلم غير ملتزم

مصادر حكومية فرنسية تكشف بالأرقام حجم ثروة الارهابى عبدالحكيم بلحاج و مصادرها

- كتب   -  
مصادر حكومية فرنسية تكشف بالأرقام حجم ثروة الارهابى عبدالحكيم بلحاج و مصادرها
مصادر حكومية فرنسية تكشف بالأرقام حجم ثروة الارهابى عبدالحكيم بلحاج و مصادرها

ايوان ليبيا - وكالات : 

نشر  ” راديو فرنسا الدولي ” العامل تحت اشراف الخارجية الفرنسية و المقرب من وزارتي الدفاع و الداخلية فى باريس اليوم السبت تقريراً استقصائياً حول عبدالحكيم بلحاج الامير السابق للجماعة الليبية المقاتلة .

و قالت الاذاعة واسعة الانتشار بفرنسا و أوروبا فى تقريرها الذي نشرته عبر قسمها الافريقي على موقعها الالكتروني ان أول ظهور علني لبلحاج الذي وضع مؤخراً على لوائح الارهاب الخليجية يعود إلى صيف عام 2011 عبر قناة الجزيرة القطرية فى مجمع باب العزيزية حيث مقر إقامة العقيد معمر القذافي .

و أضاف التقرير ان بلحاج ُأعلن بعد ذلك كرئيس للمجلس العسكري طرابلس بعد سيطرة ” الثوار ” على المدينة و إتخذ بعد ذلك قاعدة امعيتيقة مقراً له حيث قام بتأسيس الميليشيات و كذلك الشركات ليصبح واحداً من بين 100 ليبي أصبحوا أغنياء بعد الثورة ، وفقاً للتقرير .

وفقا لقائمة الـ 100 غنى لليبيا الجديدة التي تناولها التقرير فكان نصيب بلحاج ملياري دولار ( 2 مليار ) قبل ان تتحول الاذاعة لسرد محطات حياته منذ ميلاده عام 1966 في طرابلس و رحلاته الطويلة بالخارج بين باكستان والسودان وتركيا وأفغانستان حتى سنة 1989 قبل أن يعود إلى  ليبيا في عام 1994، و يدمج الجماعة  الاسلامية المقاتلة التي سعت الى إسقاط النظام.

و تابع التقرير : ”  النظام السابق بادر لضرب قواعد تدريب هذه المجموعة في الجبل الأخضر شرق ليبيا عام 1995  ما اجبر بلحاج على العودة إلى أفغانستان و اندمجت جماعته مع تنظيم القاعدة و أعيدت تسميته كأمير للجماعة ” .

و أضاف : ” في عام 2004، في كوالا لمبور، ماليزيا القي القبض على عبد الله الصادق و هو الاسم المزور لبلحاج مع زوجته من قبل المخابرات الأمريكية التي سلمته لليبيا و ظل في سجن ابوسليم بطرابلس لمدة سبع سنوات اتهم بعدها المخابرات البريطانية بأنها مسؤولة عن ما تعرض له من تعذيب في سجون ليبيا و امريكا و اصبحت قضية منظورة أمام المحاكم في لندن ” .

و واصلت الاذاعة سرد تقريرها بأن بلحاج خرج من سجن أبو سليم مع 214 من السجناء الاسلاميين بوساطة قادتها جماعة الإخوان المسلمين و على رأسهم علي الصلابي و يوسف القرضاوي و كلاهما صنفوا على قائمة الإرهاب الخليجية المصرية .

ووفقا لموقع ويكيليكس فقد تمكن بلحاج سنة 2011 من السيطرة رفقة شخصين آخرين على مبلغ قدره 75 مليون دولار كانا فى مخبأ مرتبط بالنظام السابق ، و ذلك بحسب تقرير الاذاعة الفرنسية .

و أضافت : ” بعد ذلك قام بلحاج بتدوير نفسه من زعيم مليشياوي إلى زعيم حزب سياسي يعيش في طرابلس مع زوجتيه السودانية و المغربية و قد أسس حزب الوطن  وهو حزب إسلامي شارك في انتخابات يوليو 2012، دون الحصول على نتيجة تذكر ” .

و فى ما يتعلق بشركة الاجنحة للطيران ، قالت الاذاعة ان عام 2013 شهد تأسيس شركته الخاصة و هي الاجنحة للطيران بعد ان تحصل على 750 مليون دولار من دولة قطر لشراء طائرات تقطعت بها السبل في مالطا لعدم تحصله على إذن لها بدخول طرابلس و المرابضة في مطارها العالمي  .

و عن فجر ليبيا ، قال التقرير : ” بعد ذلك بعام تشكل تحالف من الميليشيات المتطرفة التي غزت العاصمة طرابلس ودمرت مطارها الرئيسي و احتلت المقرات و بقي  هذا المطار معطلاً حتى الآن فيما أُفتتح مطار امعيتيقة امام الطيران المدني و تمكن بلحاج من ادخال طائراته الى طرابلس بينما يعمد رجاله بشكل غير مباشر على دفع المسافرين للسفر عبر شركته عبر التعمد فى تأخير رحلات الشركات الوطنية لعدة ساعات احياناً وتخريب المعدات فى احيان اخرى ” .

و أشارت الاذاعة الى  تقرير برلماني من حزب المحافظين  البريطاني صدر مؤخراً و ورد فيه اسم بلحاج بين زعماء الميليشيات الذين يستفيدون مباشرة من تهريب المهاجرين.

و ختمت الاذاعة تقريرها بالقول : ” بلحاج هو واحد من العديد من المتطرفين الإسلاميين و أعضاء جماعة الإخوان المسلمين التي تم تمكينها من السلطة في طرابلس وذلك بدعم قوي و دعم مالي واضح من دولة قطر تبين حتى قبل العقوبات الخليجية الاخيرة عندما اقرت تونس والفصائل الليبية المناهضة للإسلاميين بذلك بما فيهم عناصر النظام السابق ” .

 

التعليقات