ايوان ليبيا

الجمعة , 15 ديسمبر 2017
مجلس الأمن: "اتفاق الصخيرات" هو الإطار الوحيد لإنهاء الأزمة السياسية في ليبياوزير خارجية النرويج : ندعم الاستقرار في لبنان وإعلان باريس وملتزمون بمساعدة اللاجئينالاتحاد الأوروبي: موقفنا "لم يتغير" تجاه القدس وملتزمون بحل الدولتينقتيلان ومصابون في حادثتي طعن بمدينة ماستريخت الهولنديةالبحرين تدعو إلى التوصل لحل سياسي في اليمن وفقا للمبادرة الخليجية وقرار مجلس الأمنمؤتمر دولي في نواكشوط يطرد موفد الجزيرة القطريةمحمود جبريل يحدد شروط تحالف القوى الوطنية لخوض الانتخاباتالدينار يعاود الهبوط أمام العملات الأجنبية بالسوق الموازىانقطاع خدمات الاتصالات الهاتفية و الانترنت عن منطقة زوارةتزوجت تاجر مخدرات وأدمنت الخمر حسرة على ابنتها.. ما لا تعرفه عن زوزو ماضيوزير خارجية لبنان يطالب بإنشاء سفارة لبلاده في القدس "عاصمة فلسطين"سفير البحرين يؤكد موقف بلاده الداعم لمصر في حربها ضد الإرهابليبيون .. خطرها على الانتخابات (3) ... بقلم / عبدالله عثمان عبدالرحيم"هيومن رايتس ووتش" تتهم الشرطة الكينية باغتصاب نساء خلال الانتخاباتبوتين: الانسحاب الأمريكي من معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى سيؤثر سلبًا على الأمن الدوليمقتل وإصابة خمسة أشخاص بتفجير في بغدادنشطاء في تونس يُطلقون حملة "المليون توقيع" لسن قانون يُجرم التطبيع مع إسرائيلقذاف الدم : ادعوا الشعوب العربية للحفاظ علي جيوشها و الدوحة جندت الإرهابيين لتدمير البلاد العربيةأحدهم دُفن بعد 17 يوما من وفاته.. فنانون رحلوا في 2017اعتقل 9 أيام ومات بسبب خطأ طبي.. 17 معلومة عن أحمد راتب

الإخلاص في أعمالنا هو مبلغ أملنا وحلمنا ... بقلم / حسين سليمان بن مادي

- كتب   -  
الإخلاص في أعمالنا هو مبلغ أملنا وحلمنا ... بقلم  / حسين سليمان بن ماديالإخلاص في أعمالنا هو مبلغ أملنا وحلمنا ... بقلم / حسين سليمان بن مادي

الإخلاص في أعمالنا هو مبلغ أملنا وحلمنا ... بقلم  / حسين سليمان بن مادي

 ألمت بالوطن ليبيا مشاكل كثيرة ومحن، ومازال الشعب هو الذي يعاني من جراء هذه المحن، ولم يتقدم للأمام، والسبب واضح. بل زاد الشعب هماً ، وزاده محن وآلام ألمت به. ولم يقدم شيء للوطن ليرفع من شأنه.

بناء الوطن هو بيد الشعب وحده، لأنه هو الذي يعاني من كل مشاكل العصر، وليبيا الآن في أشد الحاجه إلى بناء أخلاقي من جديد (مع الاحترام للشعب)، وبناء إقتصادي تفخر به ليبيا ويفخر شعبها ببناءه، بعد أن أصبح الوطن مملوء بالقضايا والمشكلات الفردية والجماعية، وأحوال الناس والأصدقاء والخصوم وإختلاف الأفهام، وأصبحت الروابط مفكوكة بين الناس.

أسأل نفسي دائماً.. لماذا الحروب والاقتتال الدائم والقتال المنهج في كل مكان بين أبناء الشغب الواحد  هؤلاء المخربين في الأوطان يعتقدون أن المال هو مصدر السعادة لهم، وفرض رأيهم على الناس بما يعكر صفو الناس، أقول لهم إن مصدر القتل والإرهاب والمال هو مصدر للتنازع، إنما هو تفاني وتناحر، ودم سائل. إن علاجكم في مثل هذه الحالات المزعجة هو أن تفهموا أن لا صلة بين المال وما تقومون به من تخريب، وأن السعادة الحقيقية هي راحة النفس والبال وسكونها التي تأتي عن طريق الإعتدال في الحياة والمعيشة.

وأقول لكم إن الوطنية هي ضمير نقي ونفس هادئة، وقلب شريف، والعمل بيدك من أجل بناء وطنك هو في حد ذاته شرف وأمانة.

... ومن هنا على الشعب الأصيل الذي يحب وطنه، فما عليك إلاّ الصبر، وأن تعيش بأمل لا ينقطع في سبيل رفعة وطنك، فأنت صاحب الأرض والقرار، وعليك زرع هذه الأرض بالعمل والأمل، فأنظر لغداً قادم بإذن الله عليك تُزال فيه المحن، وها قد حان وقت الصفاء بين الناس، ووقت العمل قد بدأ في سبيل أن نعيش بين صفوف الأمم رافعين رؤوسنا بالعمل والبناء والتشييد بمختلف المجالات، هكذا هي الشعوب المتقدمة.

ويا شعب ليبيا الأصيل. إن المثل العليا والقيم والمبادئ كلها ترتبط بالتلاحم، وأعلم جيداً أن الحياة أمل ومناجاة من المحن، طالما نحن نعمل بجد واجتهاد.

يا شعب ليبيا الأصيل الكريم. أبدأ صفحة جديدة في حياتك مع نفسك واسرتك وزملاءك بالعمل، ويجب أن تكون بجانبهم وتعمل معهم، حتى تتغير ليبيا وتعيش حياة السعداء.

يا شباب الوطن ليبيا هبوا إلى العمل والكف عن إيذاء الأخرين، فإن أمامكم مستقبل كبير يجب أن تبنوه لأبنائكم وأحفادكم من بعدكم، فانظروا إلى جيرانكم ماذا حدث في بلادهم؟ ونسأل الله العافية من كل المصائب والمحن.

يا شعب الوطن ليبيا الأصيل إن الأمل فينا ولنا، ويجب أن نصبر ونحلم ونعمل من أجل أن نعيش بالأمل، لأنه هو سعي وعمل.

فالإخلاص في أعمالنا هو مبلغ أملنا وحلمنا.

 

التعليقات