السبت , 24 يونيو 2017
تعرف على السيناريوهات الأمريكية للتعامل مع الأزمة القطريةأزمة طاحنة على الابواب بين المغرب و إسرائيلوزير جزائري: لسنا عنصريين ولن نتنصل عن امتدادنا الأفريقيعن فقراء ليبيا وأطفالها وصدقات موزة.. ومكرمة هند .. وأنسانية انجلينا جولي ...بقلم / محمد الامينأعمال عنف بين قبيلتان تشعل لاية سيدي بوزيد التونسيةبالصورة .. ولادة ماعز براس بشري تتسبب فى ذعر قرية بأكملهابالصورة.. حفتر و عقيلة صالح يتناولان طعام الافطار على مائدة واحدةرئيس وزراء إيطاليا يغازل زوجة " ترامب "أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 يونيو 2017أسرار جديدة تكشف دور قطر المروع فى التحريض على اغتيال القذافي و غزو الناتو لليبياانقلاب جديد يستعد لهز عرش أمير قطرالكشف عن مؤامرة جديدة يخطط لها الناتو لتقسيم ليبيا و تفتيت وحدة الجيش الليبيتعرف على حال الدرهم المغربي المتوقع بعد تحرير سعر صرفهتوقعات بانخفاض كارثي خطير لسعر صرف الدينار الليبي أمام الدولارالاسترليني يواصل صعوده المهول و يكتسح العملات الاخريارتفاع طفيف لاسعار الذهبمصرف الوحدة يعلن اطلاق خدمة جديدة للمساهمة فى حل مشكله السيولةقيادة الجيش الليبي تتهم الرئاسي بخلق الفتن و شق الصف الواحدالدولار يواصل هبوطه الصاروخي نحو القاعقتلى و جرحي فى حادث مروري مروع بدرنة
القيادة العامة للجيش تنعي شهداء هجوم براك الشاطئ من أوباري وتراغن ومرزق

القيادة العامة للجيش تنعي شهداء هجوم براك الشاطئ من أوباري وتراغن ومرزق

ايوان ليبيا - وكالات :

نعت القيادة العامة للقوات المسلحة جنودها من اللواء العاشر من منطقة أوباري وتراغن ومرزق، ممن قضوا خلال الهجوم أمس على قاعدة براك الشاطئ الجوية.

جاء ذلك على لسان الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة الليبية العقيد أحمد المسماري، الذي أورد على صفحته الرسمية بـ «فيسبوك»: «تنعي القيادة العامة جنودها من اللواء العاشر من منطقة أوباري وتراغن ومرزق الذين ارتقوا للرفيق الأعلى شهداءً دفاعًا عن الوطن وعن كرامته وحريته وهيبته وأمنه واستقراره».

وهاجمت «القوة الثالثة» وكتائب مساندة لها، الخميس، قاعدة براك الجوية في عملية مفاجئة من ثلاثة محاور.

وأوضح مصدر أمني،  أنه في المحور الأول هاجم «اللواء 13» التابع لـ «القوة الثالثة» قوات «اللواء 12» المتواجدة فى رملة زلاف، الواقعة بين سبها وبراك، واستهدفت المحاور الأخرى قاعدة براك الجوية.

وأضاف أن الهجوم على قوات «اللواء 12» أسفر عن تدمير بعض الآليات، وسقوط قتلى وجرحى، أحدهم علي إبراهيم بن نايل، ابن شقيق العميد محمد بن نايل آمر اللواء.

وفيما أعلن عميد بلدية براك الشاطئ، إبراهيم زمي مقتل 74 جنديًّا من «اللواء 12» وجرح 18 آخرين في الهجوم، أكدت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية أن ردها على مقتل جنودها من اللواء 12، سيكون «قاسيًا وقويًا».

التعليقات