ايوان ليبيا

السبت , 24 فبراير 2018
كتيبة فرسان جنزور تغلق الطريق الساحلي وتتهم قوات الرئاسي بالهروبمكافحة الإرهاب تعتقل القرضاوى بعد محاولته الفرار من درنة إلى أجدابياالهند تحتجز 3 إسرائيليين لاستخدامهم طائرة بدون طيار في تصوير الأماكن السياحيةميركل: لابد من تغيير السياسة الألمانية تجاه إفريقياليستر يخطف التعادل من ستوك.. ورمضان يكتفي بـ«المشاهدة»«هناكل إيه النهارده؟».. طريقة عمل الإستاكوزا المشويةهدايا يفضلها الرجل «الحوت».. ابتعدي عن الوردتقرير المنظمة الدولية للهجرة.. قد أسمعتَ لو ناديت حيّاً ... بقلم / محمد الامينمحرم على الليبيين طريقا يمشون فيه ... بقلم / محمد علي المبروكالإنتربول يدرج «الورفلي» على قائمة المطلوبين دوليًاتعرف على المرأة صاحبة الجثة المقطعة التى تم العثور عليها فى في طرابلسبيان من ديوان المحاسبة حول إيقاف الإعتمادات المستنديةتواصل القتال بين قوات الجيش الليبى و ميليشيات تابعة للوفاق في سبها جنوب ليبياانفجار دانة دبابة داخل معسكر الصاعقة في بنغازي يسفر عن مقتل جنديينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 فبراير 2018محاولة اغتيال فاشلة تطال بشير صالح في جنوب أفريقيابيونج تشانج| أول ذهبية لروسيا.. وألمانيا تعزز رقمها القياسي من الميدالياتفينجر يقلل من إنجازات جوارديولاالليبية للاستثمار تبحث مع البنك الدولي استثمار الأموال المجمدةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم السبت 24 فبراير 2018

البنك المركزي التونسي يحذر المواطنين من قرب حدوث كارثة اقتصادية خطيرة

- كتب   -  
البنك المركزي التونسي يحذر المواطنين من قرب حدوث كارثة اقتصادية خطيرة
البنك المركزي التونسي يحذر المواطنين من قرب حدوث كارثة اقتصادية خطيرة

ايوان ليبيا - وكالات:

توقع محافظ البنك المركزى التونسى، الشاذلى العيارى٬ أن يؤثر تدهور الدينار التونسى وضعف الصادرات نحو الفضاء الأوروبى على الوضع الاقتصادى التونسى العام٬ من خلال دخول البلاد «طفرة تضخم متصاعدة» خلال الفترة المقبلة٬ موضحًا أن تونس ستدخل فترة تضخم كبيرة٬ لأن العوامل المساعدة على ذلك موجودة.

وأشار إلى أن «الهياكل المالية التونسية قلقة بشأن نسبة التضخم المسجلة فى البلاد٬ وقال إنها قد تتخطى حدود 5% مع نهاية العام الجارى، وفسر هذا الارتفاع على مستوى التضخم عند الاستهلاك بالزيادات فى الأجور والأسعار والجباية وتراجع قيمة الدينار التونسي٬ بل وأكد أن التضخم ربما يرتفع إلى 6%.

وأوضح محافظ المركزى التونسى أمام أعضاء البرلمان فى جلسة مساء أمس الأسباب الكامنة وراء تراجع سعر صرف الدينار التونسى خلال الفترة الأخيرة، وتدهور قيمته أمام اليورو والدولار الأمريكى.

وتعانى تونس من أزمة اقتصادية طاحنة حيث تراجع الاستثمارات والسياحة، ما أثر على الأوضاع الاجتماعية وتزايد نسب البطالة والفقر التى ترتب عليها انتشار الاحتجاجات فى ربوع تونس على تردى الأوضاع المعيشية.

التعليقات