ايوان ليبيا

الأثنين , 20 نوفمبر 2017
ارتفاع العملات الأجنبية.. الدولار يسجل رقما جديدا اليوم بالسوق السوداءعلى الجرح (2) - (نخاسة) ... بقلم / الصادق دهان«أهلي رفضوا التمثيل وكان ممكن أبقى سفيرة».. 6 تصريحات جريئة لدرةأفضل وأسوأ الإطلالات في حفل جوائز الموسيقى الأمريكية (صور)زامبيا ترسل زعيمها السابق لإقناع موجابي بالتنحيإصدار مذكرات اعتقال بحق 107 معلمين في تركيا على خلفية "الانقلاب"أهالي سبها يطالبون بدعم الأجهزة الأمنية بالمنطقة الجنوبيةالعبادي يرحب بقرار المحكمة الاتحادية بإلغاء استفتاء إقليم كردستانعون: لبنان لا يقبل الإيحاء بأن حكومته شريكة في أعمال إرهابيةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2017على الجرح (1) ... بقلم / الصادق دهانبينفينتو يحطم رقم مانشستر يونايتد القياسي في الهزائم المتتاليةتظاهرات في كينيا بعد إقرار المحكمة العليا فوز الرئيس أوهورووول ستريت جورنال: أمريكا على وشك حرب تجارية مع الصينتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2017أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 20 نوفمبر 2017قريبا لا وجود لليبيا ولا وجود للشعب الليبي * ... بقلم / محمد علي المبروكقبيلة ورفلة ترفع الغطاء الاجتماعي عن المتورطين في جرائم بسرتالتونسية التي أحدث فيلمها استجوابًا في مجلس الشعب.. 16 معلومة عن هند صبريزوجته فنانة خلعت الحجاب وعادت إلى التمثيل.. 10 معلومات عن أحمد صيام

أزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب

- كتب   -  
أزمة مغربية فرنسية تدق الأبوابأزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب

ايوان ليبيا - وكالات:

خرجت مرشحة حزب “إلى الأمام” الفرنسي، ليلى عيشي، للانتخابات البرلمانية المقبلة، عن الدائرة التاسعة لفرنسيي الخارج (شمال وغرب أفريقيا)، ببيان لتوضيح موقفها من أزمة الصحراء المغربية، بعدما أثار ترشيحها جدلاً كبيرًا في المغرب، بسبب آرائها المساندة لجبهة بوليساريو.

وجاء في البيان، الذي نشرته على حسابها في تويتر: “لم أنل يومًا من الوحدة الترابية للمغرب، البلد الكبير ذي التاريخ العريق والحضارة التي تفوق الألف عام، وبخصوص الصحراء: أساند بقوة البحث عن حل عادل ودائم ،ومتفق عليه، تحت رعاية الأمم المتحدة”.

وليلى عيشي، الجزائرية الأصل، هي عضو مجلس الشيوخ الفرنسي، وكانت قد عبرت بوضوح عن موقفها المساند لجبهة البوليساريو، خلال مؤتمر عقد في باريس العام 2013 حول موضوع الصحراء، وانتقدت حينها انحياز فرنسا لطروحات المغرب.

لذا تسبب ترشيحها من طرف حزب ايمانويل ماكرون في الكثير من الجدل في الرباط، وكاد يشعل فتيل أول أزمة دبلوماسية بين البلدين في عهد الرئيس الجديد، الذي تصدر لائحة الفائزين خلال الدورين الأول والثاني بمكاتب التصويت التي خصصت للفرنسيين بالمغرب، ما دفعه إلى تعليق ترشيح عيشي إلى حين توضيح موقفها.

وكان أنصار ماكرون في المغرب قد عبروا عن رفضهم لترشيح ليلى عيشي بسبب موقفها من موضوع الصحراء.

وقال مندوب حركة “إلى الأمام” الفرنسية بالمغرب: “لقد قررنا تعليق الحملة الانتخابية، في انتظار توضيح موقفها بشأن هذه المسألة”.

وأضاف لصحيفة “جون افريك” الفرنسية أن “اختيار ليلى عيشي لتمثيل المواطنين الفرنسيين الذين يعيشون في الخارج، أدى إلى وضعية معقدة نوعًا ما، وكسر الشعبية التي حققتها حركة إلى الأمام منذ شهور في المغرب وأفريقيا”.

يشار إلى أن 107788 ناخبًا خارج فرنسا شاركوا في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، 32 % منهم مقيمون في المغرب.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات