الثلاثاء , 30 مايو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاثنين 29 مايو 2017بعد الهزائم المتتالية ... قطر تخسر رهانها فى ليبيا على الإخوان و المقاتلة و مليشياتهمملياردير روسي ينفى تورطه فى فضيحة اختراق موسكو الانتخابات الأميركيةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم الاثنين 29 مايو 2017وكيل الدفاع السابق بالانقاذ يدعو لطرد العمال المصريين من ليبيا و مقاطعة البضائع المصرية ردا على قصف معسكرات الارهاببالفيديو .. الغرياني يحرض اتباعه على القتال فى طرابلس«ذا غارديان»: الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة طريق سلمان العبيدي إلى الارهابمصادر محلية : طائرات حربية مصرية استهدفت مواقع الارهابيين في درنة اليوماجتماعٍ ثلاثي بين تونس والجزائر ومصر لبحث الأزمة الليبيةكل يوم في مدينة ليبية.. (2) مدينة يفرن... بقلم / حسين سليمان بن ماديتراجع الدولار وارتفاع اليورو أمام الدينار بالسوق الموازىالاستثمار فى أفريقيا بين التحديات و الآمالقطر والإخوان، هل ينفصل السياميان؟ ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيتحذيرات من فوضي خلاقة جديدة وثورة غضب تستعد لضرب الجزائر ودول شمال أفريقياموجة نزوح جماعية من ليبيا الى تونس بعد تصاعد العنف و الاشتباكات في طرابلسبالفيديو.. معجزة طفل رضيع يحاول المشي بعد دقائق من ولادتهالشعب المغربي يطلق ثورة جديدة و التظاهرات تشعل العاصمة و تنتقل لباقى المدنلأول مرة.. فرنسا تعترف: نحن المسئولين عن الفوضى التي تشهدها ليبياأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 29 مايو 2017" الجزيرة " القطرية تعلن دعمها للجماعات الإرهابية فى ليبيا و تصفهم بـ " الثوار "
أزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب

أزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب

ايوان ليبيا - وكالات:

خرجت مرشحة حزب “إلى الأمام” الفرنسي، ليلى عيشي، للانتخابات البرلمانية المقبلة، عن الدائرة التاسعة لفرنسيي الخارج (شمال وغرب أفريقيا)، ببيان لتوضيح موقفها من أزمة الصحراء المغربية، بعدما أثار ترشيحها جدلاً كبيرًا في المغرب، بسبب آرائها المساندة لجبهة بوليساريو.

وجاء في البيان، الذي نشرته على حسابها في تويتر: “لم أنل يومًا من الوحدة الترابية للمغرب، البلد الكبير ذي التاريخ العريق والحضارة التي تفوق الألف عام، وبخصوص الصحراء: أساند بقوة البحث عن حل عادل ودائم ،ومتفق عليه، تحت رعاية الأمم المتحدة”.

وليلى عيشي، الجزائرية الأصل، هي عضو مجلس الشيوخ الفرنسي، وكانت قد عبرت بوضوح عن موقفها المساند لجبهة البوليساريو، خلال مؤتمر عقد في باريس العام 2013 حول موضوع الصحراء، وانتقدت حينها انحياز فرنسا لطروحات المغرب.

لذا تسبب ترشيحها من طرف حزب ايمانويل ماكرون في الكثير من الجدل في الرباط، وكاد يشعل فتيل أول أزمة دبلوماسية بين البلدين في عهد الرئيس الجديد، الذي تصدر لائحة الفائزين خلال الدورين الأول والثاني بمكاتب التصويت التي خصصت للفرنسيين بالمغرب، ما دفعه إلى تعليق ترشيح عيشي إلى حين توضيح موقفها.

وكان أنصار ماكرون في المغرب قد عبروا عن رفضهم لترشيح ليلى عيشي بسبب موقفها من موضوع الصحراء.

وقال مندوب حركة “إلى الأمام” الفرنسية بالمغرب: “لقد قررنا تعليق الحملة الانتخابية، في انتظار توضيح موقفها بشأن هذه المسألة”.

وأضاف لصحيفة “جون افريك” الفرنسية أن “اختيار ليلى عيشي لتمثيل المواطنين الفرنسيين الذين يعيشون في الخارج، أدى إلى وضعية معقدة نوعًا ما، وكسر الشعبية التي حققتها حركة إلى الأمام منذ شهور في المغرب وأفريقيا”.

يشار إلى أن 107788 ناخبًا خارج فرنسا شاركوا في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، 32 % منهم مقيمون في المغرب.

التعليقات