ايوان ليبيا

الأحد , 22 أبريل 2018
اعتقال عشرات الأشخاص في اليوم العاشر من الاحتجاجات ضد الحكومة في أرمينياالخارجية الفلسطينية: الإدارة الأمريكية الحالية تتبنى الموقف الإسرائيلي بشكل كامل11 قتيلا خلال تظاهرات في نيكاراجوا والرئيس يعد باستئناف الحوارمقتل ثلاثة وإصابة أربعة في إطلاق نار بمطعم بأمريكاالبحث الجنائي فى أجدابيا يضبط ثلاثة كيلو جرام ونصف من المخدراتمصرع مهندس صعقًا بالكهرباء خلال إصلاح أحد أعمدة التيار ببني وليدأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 22 ابريل 2018تعليق العمل بالقنصلية الليبية في الإسكندرية لهذا السببأربعة قتلى و15 جريحا في هجوم انتحاري على مركز لتسجيل الناخبين في كابولمقتل 6 على الأقل في انفجار بإقليم هرات بأفغانستانامرأتان تتنافسان على قيادة الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألمانيتشريح جثمان فادي البطش العالم بمجال الطاقة الفلسطيني بعد اغتياله في ماليزياخبير اقتصادى : بيان المركزي الأخير نصفه واقعي والباقي مزايدات ومناكفاتجماعة إرهابية تهاجم خط أنابيب لشركة الواحة للنفطترامب يقول إنه قد يصدر عفوا عن الملاكم الراحل جاك جونسونوفاة أكبر معمرة بالعالم في اليابان عن 117 عاماقبل قمة أمريكا وكوريا الشمالية.. إيران تحذر من اتفاقات ترامببرشلونة يسحق إشبيلية بخماسية ويتوج بكأس إسبانيا8 أرقام قياسية في تتويج برشلونة بلقب كأس ملك إسبانياأردوغان: على أمريكا مراجعة تصرفاتها إذا كانت تريد الإفراج عن قس مسجون في تركيا

أزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب

- كتب   -  
أزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب
أزمة مغربية فرنسية تدق الأبواب

ايوان ليبيا - وكالات:

خرجت مرشحة حزب “إلى الأمام” الفرنسي، ليلى عيشي، للانتخابات البرلمانية المقبلة، عن الدائرة التاسعة لفرنسيي الخارج (شمال وغرب أفريقيا)، ببيان لتوضيح موقفها من أزمة الصحراء المغربية، بعدما أثار ترشيحها جدلاً كبيرًا في المغرب، بسبب آرائها المساندة لجبهة بوليساريو.

وجاء في البيان، الذي نشرته على حسابها في تويتر: “لم أنل يومًا من الوحدة الترابية للمغرب، البلد الكبير ذي التاريخ العريق والحضارة التي تفوق الألف عام، وبخصوص الصحراء: أساند بقوة البحث عن حل عادل ودائم ،ومتفق عليه، تحت رعاية الأمم المتحدة”.

وليلى عيشي، الجزائرية الأصل، هي عضو مجلس الشيوخ الفرنسي، وكانت قد عبرت بوضوح عن موقفها المساند لجبهة البوليساريو، خلال مؤتمر عقد في باريس العام 2013 حول موضوع الصحراء، وانتقدت حينها انحياز فرنسا لطروحات المغرب.

لذا تسبب ترشيحها من طرف حزب ايمانويل ماكرون في الكثير من الجدل في الرباط، وكاد يشعل فتيل أول أزمة دبلوماسية بين البلدين في عهد الرئيس الجديد، الذي تصدر لائحة الفائزين خلال الدورين الأول والثاني بمكاتب التصويت التي خصصت للفرنسيين بالمغرب، ما دفعه إلى تعليق ترشيح عيشي إلى حين توضيح موقفها.

وكان أنصار ماكرون في المغرب قد عبروا عن رفضهم لترشيح ليلى عيشي بسبب موقفها من موضوع الصحراء.

وقال مندوب حركة “إلى الأمام” الفرنسية بالمغرب: “لقد قررنا تعليق الحملة الانتخابية، في انتظار توضيح موقفها بشأن هذه المسألة”.

وأضاف لصحيفة “جون افريك” الفرنسية أن “اختيار ليلى عيشي لتمثيل المواطنين الفرنسيين الذين يعيشون في الخارج، أدى إلى وضعية معقدة نوعًا ما، وكسر الشعبية التي حققتها حركة إلى الأمام منذ شهور في المغرب وأفريقيا”.

يشار إلى أن 107788 ناخبًا خارج فرنسا شاركوا في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، 32 % منهم مقيمون في المغرب.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات