السبت , 29 يوليو 2017
فى أكبر عملية من نوعها .. احباط تهريب أكثر من 600 ألف يورو من ليبيا الى تونسالجيش الليبي يقبض على واحد من أخطر عناصر مجلس شورى أجدابيافى مفاجاة كبري.. الذهب يواصل ارتفاعه للاسبوع الثالث على التوالىالدولار يعود للهبوط مرة اخري و اليورو يطيح به من علي عرش العملاتالنفط يواصل ارتفاعه الجنوني وسط ترقب عام فى الاسواقصندوق النقد الدولي يكشف توقعاته حول سعر صرف الدولار و اليورو و الين خلال الفترة المقبلة" عزة المقهور " تتهم السراج ببيع ليبيا للايطاليينحفتر: المجلس الرئاسي به إرهابيين تابعين للقاعدةالم يئن لعلي زيدان ان يستغفر؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصةكهرباء طرابلس تفسر اسباب استمرار انقطاع التيار فى البلادمجهولون يختطفون الشيخ خالد سحيب إمام مسجد «جبل الرحمة» في البيضاءتعرف على استعدادات " صبراتة " لمواجهة داعشالان .. بامكان سكان المنطقة الشرقية استخراج جوازات سفر الكترونيةابراج المحمول تهدد حياة الليبيين باشعاعات ضارة مسرطنةالكشف عن حقيقة خروج عقيلة صالح من مجلس النوابتعرف على طقس اليوم ودرجات الحرارة المتوقعة فى ليبياما لا يريدون سماعه (27) ... بقلم / الصادق دهانالمصالحة الوطنية.. حتى لا تكون الأمر اسماً على غير مسمّىً ... بقلم / محمد الامينبوشناف ينتقل للمدينة لمدة موسميننشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الجمعة 28 يوليو 2017
السويحلي يبحث مع السفير الألماني لدى ليبيا تطورات الأزمة الليبية

ايوان ليبيا - وكالات:

إلتقى رئيس المجلس الأعلى للدولة “د.عبدالرحمن السويحلي” بالسفير الألماني لدى ليبيا السيد “كريستيان بوك ” بحضور النائب الأول للرئيس في العاصمة طرابلس.

وقال المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة ،إن اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا ذات الإهتمام المشترك، وتطورات الوضع السياسي في البلاد.

وقد أكد السفير الألماني دعم بلاده لجهود الإتحاد الأوروبي في دفع العملية السياسية، ومعالجة المختنقات التي تواجه الإتفاق السياسي وفقًا لآلياته، مُثمنًا لقاء رئيس المجلس الأعلى للدولة برئيس مجلس النواب في روما أواخر الشهر الماضي، ومُعتبرًا إياه خطوة هامة نحو تفعيل الإتفاق السياسي وإنهاء الإنقسام.

من جانبه رحب رئيس المجلس الأعلى للدولة بالسفير الألماني، مُعربًا عن تطلعه لدور ألماني أكبر في مساعدة الليبيين على استعادة الإستقرار والسلام في البلاد، ومؤكدًا أن الآلية الوحيدة لمعالجة المختنقات التي واجهت تنفيذ الإتفاق السياسي وإجراء التعديلات اللازمة لذلك هي عبر اتفاق مجلسي الدولة والنواب وفقًا لبنود الإتفاق.

التعليقات