ايوان ليبيا

الثلاثاء , 21 نوفمبر 2017
تداعيات ملف ال سى ان ان ... رئيس النيجر يدعو الجنائية الدولية لتولي ملف الاتجار بالمهاجرين في ليبيارئيس الأركان الروسي: لابد من تعزيز النجاحات العسكرية في سوريا ومنع عودة الإرهابيينارتفاع قتلى الهجوم الانتحارى بمسجد بنيجيريا إلى 50 قتيلًاأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر 201حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر 2017الاتحاد الإفريقي يطالب بوقف فوري للاتجار بالبشر في ليبياصحفيون ليبيون : تقرير سى ان ان غير مهني.. وتجارة البشر صنيعة الغربغدا فى البيضاء ... النجمة والاتحاد في نهائي كأس ليبيا لكرة اليدمناهج تعليمية... لتخريج الانتحاريين ... بقلم / محمد الامينالقيادة العامة : عصابات محلية و دولية تنشط في جرائم تجارة البشر بشرعية من الرئاسيمدافعون عن البيئة يقاضون إدارة ترامب لسماحها بجلب أجزاء الأفيال لأمريكااليابان: عقوبات واشنطن قد تدفع "بيونج يانج" لاستفزازات جديدةبرايتون يخطف تعادلًا ثمينًا أمام ستوك سيتي"الأمم المتحدة" تُحذر من نزاع بغزة في حال فشل مفاوضات القاهرةإصابة نحو 40 شخصًا في انفجار بنيويوركفرنسا تدعم الموازنة الفلسطينية بـ 8 ملايين يوروملك الأردن يزور أمريكا الأسبوع القادمسلامة: إقصاء أنصار النظام الجماهيري سبب ضعف الاتفاق السياسيارتفاع العملات الأجنبية.. الدولار يسجل رقما جديدا اليوم بالسوق السوداءعلى الجرح (2) - (نخاسة) ... بقلم / الصادق دهان

فجر ليبيا 2 .. تقرع أبواب عروس البحر ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
فجر ليبيا 2 .. تقرع أبواب عروس البحر ... بقلم /  محمد الامينفجر ليبيا 2 .. تقرع أبواب عروس البحر ... بقلم / محمد الامين

فجر ليبيا 2 .. تقرع أبواب عروس البحر ... بقلم /  محمد الامين

القوات المستنفرة على تخوم العاصمة المحتلة وفي نقاطها الحيوية الرئيسية والتي تصدرت عمليات تدمير مطار العاصمة في رمضان 2011 ، تهدد بإعادة سيناريو 2014 والزج بالشباب الليبي في حرب وتصفية حسابات جديدة..

بحلول الشهر الفضيل يصبح لدى امراء الحرب المتعطشين للدماء عنصر شحن نفسي وروحي افتقدوه طوال ردهات العام.. ولقد بدؤوا بالفعل في قرع طبول الحرب التي لن يذهب ضحيتها أي من أبنائهم أو أهاليهم..

فوقود الحرب أبناء الليبيين البسطاء وأموالهم وأمنهم ومواردهم.. وحطبها شباب مغرر بهم يشحنهم دعاة الفتنة والقتل السياسي المقدس.. الشهر الفضيل بريء مما يحبكه هؤلاء من مؤامرات ودسائس.. والدين الاسلامي بريء من المساعي الخبيثة المقصود منها املاء الشروط على الخصوم والضغط على الوسطاء وشيطنة الجميع لإدامة الصراع.

الميليشيات المسلحة من الجانبين تشعر ان مصالحها مهددة جديا مع اية خطوة يقطعها الليبيون نحو الحل.. ومع اية مبادرة لحقن الدماء وتقليص الخسائر ورأب الصدع.. لذلك تراها تختلق اسباب نسف اي جهد مهما كان، واجهاض المساعي، التي لا يمكن لليبي وطني مخلص ان يناهضها او يقف في طريقها حتى وان خالفت هواه السياسي والايديولوجي، طبعا من منطلق الحرص على وحدة البلد وما تبقى من لحمة اجتماعية وسلم يوفر موارد ودماء الليبيين..

هؤلاء هم الاعداء الحقيقيون للشعب الليبي.. وهؤلاء هم من يريدون تأجيج صراع عبثي جديد على حساب معاناته وعذابه.. والله المستعان.

التعليقات