ايوان ليبيا

السبت , 23 يونيو 2018
مبعوثون لترامب يناقشون مع نتنياهو فرص السلامميركل: يجب أن تصبح سوريا أكثر أمنا قبل عودة اللاجئينحريق كبير قرب محطة قطارات في لندنبعد أن بلغت شهرتها العالم.. والد طفلة غلاف التايم: ابنتي لم تنتزع من أمهااجتماع بين آمر غرفة عمليات الهلال النفطي و آمر حرس المنشآت النفطية لإعادة تشغيل المواقع الإنتاجيةكأس العالم.. صدمة للمنتخب السعودي قبل مواجهة مصركأس العالم.. أحمد موسى يكتب التاريخ واستحواذ نيجيريا أمام أيسلنداكأس العالم.. سويسرا تقلب الطاولة على صربياكأس العالم.. شاكيري رجل مواجهة سويسرا وصربياالدولار يتراجع امام الدينار في السوق الموازيالحرب النفطية الليبية الثانية.. النفط الممزوج بالدم بين المصالح والمخاوفبشق الأنفس.. البرازيل تتغلب على كوستاريكا وتقصيها رسميًا من المونديالفي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة نيجيريا وأيسلنداكأس العالم.. جريشة حكمًا لمواجهة إنجلترا وبنماأوروبا منقسمة على نفسها بسبب المهاجرينطرائف الزعماء ..ماكرون يحوّل "الإليزيه" لـ"ساحة رقص" .. ومودى يقود الهنود للاحتفال بـ"يوم اليوجا"انطلاق مهرجان موازين بالمغرب في ظل دعوات لمقاطعتهتراجع عدد سكان شرق أوروبا بشكل حادالضحايا المدنيون للغارات الجوية المجهولة بالعشرات والمئات.. فهل لهم من بواكي؟جمارك بنغازى تحبط تهريب كمية كبيرة من الحبوب المخدرة الى داخل البلاد

الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين
الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاجتماع الذي استضافته العاصمة الجزائرية حول ليبيا أسس لإطار اكثر انسجاما للتعاطي مع المشكلة الليبية بإقحام فعلي يكاد يكون محوريا للاتحاد الافريقي.. ويبدو ان افريقيا لم تغفر لنفسها ضعفها ازاء ارادة تدمير ليبيا في بدايات أزمتها .. وهنالك شعور حقيقي داخل مؤسسات الاتحاد الافريقي ان القارة لم تبذل ما يكفي من جهود لحلحلة أزمة بمثل خطورة ما جرى في بلدنا.. والشعور بالتقصير انعكس على السياسات في مواقف مختلفة اولها اعلان الاتحاد تصميمه على استرداد الملف الليبي الى داخل مؤسسة القمة او مجلس رئاسة الاتحاد .. كما تجلى في خطاب مطول للرئيس الغيني آلفا كوندي اثناء استضافته بمقر الرئاسة الفرنسية بالايليزي من قبل الرئيس المنصرف هولاند منذ اسابيع قليلة.. كانت المداخلة قوية ولافتة شددت على حق افريقيا في استرداد قرارها وحق شعوبها في معاملة الراشدين وليس التابعين.

واذا كانت افريقيا العائدة الى صدارة مشهد الوساطة في الشأن الليبي بمثل هذا الاندفاع ، فإنه أولى وأجدر بالليبيين تلقّف الفرصة والاستفادة من حالة الزخم حولها.. ولا بد في هذا الصدد من تحية ودعم الجهود التي يبذلها كثير من الوطنيين خارج البلد لتعزيز وتطوير الهبّة الافريقية وتعزيزها..وهذا يستوجب حدا ادنى من الشعور بالمسئولية ازاء الوطن.. وكم من ليبي يحتاج ان يعيش الانزعاج والاحباط والحسرة على ما آل اليه حال الوطن وسط الفتنة وفي خضم صراعات المغانم والمكاسب؟؟وهل يجب التوقف عند مجرد هذا الشعور؟؟

.. والله المستعان.. وللحديث بقية.

التعليقات