الأحد , 23 يوليو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم السبت 22 يوليو 2017تعرف على لغز اختفاء الطائرات فى " مثلث برمودا " الغامضأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم السبت 22 يوليو 2017مطار الزنتان يستعد لاستقبال الرحلات الدوليةالطيران الليبي يوجه ضربة قاضية ضد عناصر " شوري مجاهدي درنة "قوات البنيان المرصوص تحذر سكان سرت من هجوم يقترب لعناصر " داعش " على المدينةمفاجاة تقلب السوق السوداء.. الدينار الليبي يصعد بقوة امام العملات الأجنبيةالعطش يهدد أهالى طبرق وسط تحذيرات من أزمة خطيرة قادمةأكتشف السر الخفي خلف استعمال " داعش " سيارات الدفع الرباعي فى تنفيذ عملياته ؟ !!المغرب تشن هجوم إعلامي على السعودية وبوادر أزمة طاحنة فى الطريقتونس تشن حرب ضد المتعاطفين مع " داعش " وتقبض على عدد من المتطرفينمدعوين لحفل عرس يتسببون في سجن العريس و تحويل حفل الزفاف لماسأةهل تنقلب فرنسا ضد الجزائر بعد تهديد مصالحها هناك ؟!!أزمة جديدة تضرب البيت الأبيض وتهز عرش " ترامب "أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 22 يوليو2017توقعات بهبوط شديد وخطير لسعر صرف الجنيه السوداني خلال الفترة المقبلةبالاسماء و التفاصيل .. تعرف على الشخصيات و التنظيمات الليبية التى وضعتها الإمارات فى قائمة الإرهاب اليومالدرهم المغربي يبدأ مسلسل الانهيار أمام اليورو و الدولار وتوقعات بأزمة اقتصادية طاحنة تضرب المغربالذهب يواصل صعوده الصاروخياليورو يطيح بالدولار ويسجل مستويات صعود قياسية .. وتوقعات بمزيد من الصعود
الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاجتماع الذي استضافته العاصمة الجزائرية حول ليبيا أسس لإطار اكثر انسجاما للتعاطي مع المشكلة الليبية بإقحام فعلي يكاد يكون محوريا للاتحاد الافريقي.. ويبدو ان افريقيا لم تغفر لنفسها ضعفها ازاء ارادة تدمير ليبيا في بدايات أزمتها .. وهنالك شعور حقيقي داخل مؤسسات الاتحاد الافريقي ان القارة لم تبذل ما يكفي من جهود لحلحلة أزمة بمثل خطورة ما جرى في بلدنا.. والشعور بالتقصير انعكس على السياسات في مواقف مختلفة اولها اعلان الاتحاد تصميمه على استرداد الملف الليبي الى داخل مؤسسة القمة او مجلس رئاسة الاتحاد .. كما تجلى في خطاب مطول للرئيس الغيني آلفا كوندي اثناء استضافته بمقر الرئاسة الفرنسية بالايليزي من قبل الرئيس المنصرف هولاند منذ اسابيع قليلة.. كانت المداخلة قوية ولافتة شددت على حق افريقيا في استرداد قرارها وحق شعوبها في معاملة الراشدين وليس التابعين.

واذا كانت افريقيا العائدة الى صدارة مشهد الوساطة في الشأن الليبي بمثل هذا الاندفاع ، فإنه أولى وأجدر بالليبيين تلقّف الفرصة والاستفادة من حالة الزخم حولها.. ولا بد في هذا الصدد من تحية ودعم الجهود التي يبذلها كثير من الوطنيين خارج البلد لتعزيز وتطوير الهبّة الافريقية وتعزيزها..وهذا يستوجب حدا ادنى من الشعور بالمسئولية ازاء الوطن.. وكم من ليبي يحتاج ان يعيش الانزعاج والاحباط والحسرة على ما آل اليه حال الوطن وسط الفتنة وفي خضم صراعات المغانم والمكاسب؟؟وهل يجب التوقف عند مجرد هذا الشعور؟؟

.. والله المستعان.. وللحديث بقية.

التعليقات