الثلاثاء , 30 مايو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاثنين 29 مايو 2017بعد الهزائم المتتالية ... قطر تخسر رهانها فى ليبيا على الإخوان و المقاتلة و مليشياتهمملياردير روسي ينفى تورطه فى فضيحة اختراق موسكو الانتخابات الأميركيةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم الاثنين 29 مايو 2017وكيل الدفاع السابق بالانقاذ يدعو لطرد العمال المصريين من ليبيا و مقاطعة البضائع المصرية ردا على قصف معسكرات الارهاببالفيديو .. الغرياني يحرض اتباعه على القتال فى طرابلس«ذا غارديان»: الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة طريق سلمان العبيدي إلى الارهابمصادر محلية : طائرات حربية مصرية استهدفت مواقع الارهابيين في درنة اليوماجتماعٍ ثلاثي بين تونس والجزائر ومصر لبحث الأزمة الليبيةكل يوم في مدينة ليبية.. (2) مدينة يفرن... بقلم / حسين سليمان بن ماديتراجع الدولار وارتفاع اليورو أمام الدينار بالسوق الموازىالاستثمار فى أفريقيا بين التحديات و الآمالقطر والإخوان، هل ينفصل السياميان؟ ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيتحذيرات من فوضي خلاقة جديدة وثورة غضب تستعد لضرب الجزائر ودول شمال أفريقياموجة نزوح جماعية من ليبيا الى تونس بعد تصاعد العنف و الاشتباكات في طرابلسبالفيديو.. معجزة طفل رضيع يحاول المشي بعد دقائق من ولادتهالشعب المغربي يطلق ثورة جديدة و التظاهرات تشعل العاصمة و تنتقل لباقى المدنلأول مرة.. فرنسا تعترف: نحن المسئولين عن الفوضى التي تشهدها ليبياأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 29 مايو 2017" الجزيرة " القطرية تعلن دعمها للجماعات الإرهابية فى ليبيا و تصفهم بـ " الثوار "
الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاتحاد الافريقي ودورها في مساعي حل القضية الليبية ...أفريقيا الغائبة تحاول التدارك ... بقلم / محمد الامين

الاجتماع الذي استضافته العاصمة الجزائرية حول ليبيا أسس لإطار اكثر انسجاما للتعاطي مع المشكلة الليبية بإقحام فعلي يكاد يكون محوريا للاتحاد الافريقي.. ويبدو ان افريقيا لم تغفر لنفسها ضعفها ازاء ارادة تدمير ليبيا في بدايات أزمتها .. وهنالك شعور حقيقي داخل مؤسسات الاتحاد الافريقي ان القارة لم تبذل ما يكفي من جهود لحلحلة أزمة بمثل خطورة ما جرى في بلدنا.. والشعور بالتقصير انعكس على السياسات في مواقف مختلفة اولها اعلان الاتحاد تصميمه على استرداد الملف الليبي الى داخل مؤسسة القمة او مجلس رئاسة الاتحاد .. كما تجلى في خطاب مطول للرئيس الغيني آلفا كوندي اثناء استضافته بمقر الرئاسة الفرنسية بالايليزي من قبل الرئيس المنصرف هولاند منذ اسابيع قليلة.. كانت المداخلة قوية ولافتة شددت على حق افريقيا في استرداد قرارها وحق شعوبها في معاملة الراشدين وليس التابعين.

واذا كانت افريقيا العائدة الى صدارة مشهد الوساطة في الشأن الليبي بمثل هذا الاندفاع ، فإنه أولى وأجدر بالليبيين تلقّف الفرصة والاستفادة من حالة الزخم حولها.. ولا بد في هذا الصدد من تحية ودعم الجهود التي يبذلها كثير من الوطنيين خارج البلد لتعزيز وتطوير الهبّة الافريقية وتعزيزها..وهذا يستوجب حدا ادنى من الشعور بالمسئولية ازاء الوطن.. وكم من ليبي يحتاج ان يعيش الانزعاج والاحباط والحسرة على ما آل اليه حال الوطن وسط الفتنة وفي خضم صراعات المغانم والمكاسب؟؟وهل يجب التوقف عند مجرد هذا الشعور؟؟

.. والله المستعان.. وللحديث بقية.

التعليقات