السبت , 23 سبتمبر 2017
«فالكاو» يقود موناكو لوصافة الدوري بعد سحقه «ليل» برباعيةالعفو الدولية: قوات الأمن في ميانمار يمكن أن تكون مستمرة فى حرق منازل الروهينجا"التعاون اﻹسلامي" تعرب عن قلقها العميق لاستفتاء إقليم كردستان في العراقيخاف من «عبد الناصر» وجار «سوزان مبارك».. 15 معلومة عن أسامة عباسنشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الجمعة 22 سبتمبر 2017السويحلي يفوز على الترسانة فى الدوري الليبيريال مدريد يكشف عن موعد عودة «مارسيلو» للملاعبلافروف يحذر واشنطن من إعادة التفاوض على الاتفاق النوويأهالي الجنوب يهددون الرئاسي بقطع خط مياه النهر و خط الغاز حال عدم الإفراج عن المختطفين بطرابلسننشر تفاصيل اجتماع السراج بوزير الخارجية المصرى فى مقر بعثة ليبيا بنيويوركالبارزاني: الاستفتاء بات بيد الشعب الكردستاني ولم يعد بيد الحكومة أو الأحزابالمشير حفتر يلتقى وزراء الدفاع و الداخلية و مدير المخابرات الايطاليين بروما الثلاثاء المقبلمجلس بلدي صبراتة يعلن عن اتفاق على وقف إطلاق النار بصبراتةانخفاض إنتاج ليبيا النفطي إلى 900 ألف برميل يوميًا لهذه الاسبابالسراج يبحث ملاحقة مواطنين ليبيين مع الجنائية الدوليةدرست الإعلام وتربت في إيطاليا.. 13 معلومة عن ريهام حجاجروسيا: التخلي عن الدبلوماسية في القضية الكورية سيكون له "عواقب كارثية"من هو إدغار بروفمان الصهيونى صهر عبد الباسط قطيط ... بروفايلأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 22 سبتمبر 2017اللجنة الليبية لحقوق الإنسان تطلب من لجنة العقوبات الدولية التدخل فى ازمة صبراتة
ذئب بشري يحاول اغتصاب طفلتين فى عمر الزهور داخل محل ورود

ذئب بشري يحاول اغتصاب طفلتين فى عمر الزهور داخل محل ورود

ايوان ليبيا - وكالات:

ألقت القوات الأمنية اللبنانية القبض على رجل في الستينات من عمره بتهمة إقدامه على اغتصاب فتاتين سوريتين داخل محل لبيع الورود شمال طرابلس اللبنانية.

وبحسب وسائل الإعلام اللبنانية، فإن البلاغ الذي نشرته شعبة المعلومات أشار إلى اتصال هاتفي ورد إلى غرفة عمليات سرية “درك طرابلس”، يفيد بوجود قاصرتين، لا يتجاوز عمر كل منهما عشر سنوات، داخل محل لبيع الزهور في جبل البداوي واحتمال تعرضهن للاغتصاب من قبل صاحب المحل.

وتوجهت دورية من فصيلة البداوي إلى المحل، حيث وجدت تجمهرا لبعض الأهالي أمامه وتبين بعد فتحه إقدام صاحب المحل على إخفاء قاصرتين بين الورود.

وقد أفادت الفتاتان بأنهما كانتا تتجولان قرب المحل، إلا أن الجاني استدرجهما وأقفل باب محله عليهما واغتصبهما بعد تهديدهما بالقتل.

وتم توقيف المشتبه به وتسليم القاصرتين لذويهما والتحقيق جار بإشراف القضاء المختص.

وهذه ليست المرة الأولى التي تقع فيها فتيات سوريات قاصرات وبالغات هربن من ويلات الحرب في سوريا إلى لبنان فرائس وضحايا لجرائم إنسانية عديدة كالاستغلال الجنسي والاستعباد والزواج القسري.

وتكشف وسائل الإعلام اللبنانية شهريا عن حوادث اغتصاب جديدة للاجئات سوريات في لبنان كالخمسيني الذي اغتصب لاجئة سورية في الـ11 من عمرها، كان أهلها استأجروا شقة قرب منزله.

ولا يزال الغموض يكتنف الأعداد الحقيقة لللاجئات بمختلف الأعمار اللواتي يتعرضن لأبشع الجرائم الإنسانية.

وتتعدى هذه الحوادث الإناث لتشمل الأطفال الذكور، ومنها حادثة الطفل السوري اللاجئ البالغ من العمر 5 سنوات والتي هزت الرأي العام اللبناني، حينما قام لبناني باغتصابه ثم قتله بالسكين ورماه في الحاوية.

التعليقات