الأحد , 25 يونيو 2017
السلطات التونسية تقبض على مواطن ليبي بمعبر رأس جديرتونس تشن هجوم حاد على ليبيا وتصفها بـ " سوق للاتجار بالبشر"توقعات بهبوط كارثي للجنيه الاسترليني خلال الفترة المقبلةالدولار يتراجع بقوة والذهب يرتفعالجنيه المصري يواصل تراجعه الخطير أمام الدولار و الاسترلينيتعرف على العملة الأوروبية الجديدة التى قيمتها " صفر "تحذيرات للمواطنين من خطورة قصوى بملاهي "جسر الودانرئيس وزراء مالطا يبتكر طريقة جديدة لوقف الهجرة غير الشرعية في ليبياقريباً .. إنتاج ليبيا النفطي يفاجىء الجميع ويصل لمعدلات قياسيةأزمة تهدد بوقف إمدادات المحروقات إلى الجنوب الليبيمركز بنغازي الطبي يستضيف فريق أمريكي لجراحة القلبوزير الخارجية الإيطالي يدعو لانتفاضة أوروبية ضد الهجرة غير الشرعية فى ليبياعناصر " داعش " تتحصن بسرت للقيام بهجوم إرهابي واسع على المدينةلأول مرة قيادي ليبي يكتب مذكراته الخاصة عن خفايا وأسرار الحرب الليبية التشادية ح . 3نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم السبت 24 يونيو 2017بالصورة.. شبح يثير رعب أسرة بعد التصاقه بطفلهم الصغيرأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم السبت 24 يونيو 2017اشتباكات دموية طاحنة بين " البنيان المرصوص " و عناص " داعش " فى منطقة ودان الجفرةتوجيه اتهامات خطيرة للسفارة الليبية فى لندن“السراج”يرحب بلقاء “حفتر وعقيلة”
الأزمات الاقتصادية الطاحنة و انهيار سعر صرف العملة الوطنية تضربان تونس و المغرب

الأزمات الاقتصادية الطاحنة و انهيار سعر صرف العملة الوطنية تضربان تونس و المغرب

ايوان ليبيا - وكالات:

 قال رئيس الوزراءالتونسي يوسف الشاهد يوم الجمعة إن الحكومة ستحد من الواردات العشوائية لمجابهة تفاقم العجز التجاري وهبوط الدينار لمستويات تاريخية أمام اليورو والدولار مما قوض احتياطي العملة الأجنبية.

وقال متعاملون إنه جرى تداول الدينار عند 2.64 دينار لليورو و2.46 دينار للدولار اليوم الجمعة لأول مرة.

وأبلغ الشاهد الصحفيين في مدينة صفاقس "تراجع الدينار هو انعكاس طبيعي لعجز الميزان التجاري... لكن لا يجب أن يكون هناك هلع، سنتخذ قرارات للحد من الواردات العشوائية".

وارتفع العجز التجاري لتونس في الربع الأول من 2017 بنسبة 57 بالمئة ليبلغ 1.68 مليار دولار بسبب ارتفاع كبير في الواردات.

وذكر الشاهد أن مجلسا وزاريا سيعقد الأسبوع المقبل لبحث التفاصيل.

وقال مسؤول حكومي "سيتم على الأرجح اتخاذ قرار بخفض واردات كثير من الكماليات".

وتواصل العملة المحلية هبوطها الحاد منذ قالت وزيرة المالية التونسية لمياء الزريبي يوم الثلاثاء الماضي إن البنك المركزي سيقلص تدخلاته لخفض الدينار تدريجيا لكنه لن يسمح بأي انزلاق كبير للعملة المحلية.

وقال اتحاد الصناعة والتجارة الذي يضم أصحاب الشركات إنه قلق من التراجع الكبير للدينار وهو ما يمثل خطرا حقيقيا على الاقتصاد التونسي وعلى المؤسسات التي تستورد أغلب المواد الخام من الخارج. ودعا السلطات إلى تقديم خطة لمجابهة انهيار العملة المحلية.

كان صندوق النقد الدولي وافق هذا الاسبوع على تقديم شريحة متأخرة بقيمة 320 مليون دولار من قرض لتونس قيمته الإجمالية 2.8 مليار دولار.   يتبع

ودعا الصندوق إلى تشديد السياسة النقدية وقال "زيادة مرونة سعر الصرف ستساعد على تقليص العجز التجاري الكبير."

و فى ذات السياق ، قالت المندوبية السامية للتخطيط في المغرب يوم الجمعة إن التضخم السنوي بالمملكة تباطأ إلى 0.1 بالمئة في مارس آذار من 1.8 بالمئة في نفس الشهر من العام الماضي و1.6 بالمئة في فبراير شباط مع تراجع أسعار الغذاء.

التعليقات