ايوان ليبيا

الخميس , 21 يونيو 2018
مقتل 5 أشخاص في المكسيك جراء اصطدام شاحنة بحشد محتجينترامب: سأجعل مسألة السيطرة على الحدود جزءا من اتفاق تجاري مع المكسيككأس العالم.. كوستا الأفضل في مواجهة إسبانيا وإيرانالخارجية الأمريكية تدين بشدة هجمات على مواني نفطية ليبيةوزير إيطالي ينفي رفض بلاده استقبال سفينة المهاجرين "أكواريوس"أمريكا تنتقد منظمات حقوقية وتدعى أنها سبب في انسحابها من مجلس حقوق الإنسانالمفوضية الأوروبية تؤكد استغناء اليونان عن المساعدات المالية الدوليةمجلس اللوردات البريطاني يوافق على مشروع قانون الخروج من الاتحاد الأوروبيكأس العالم.. التشكيل الرسمي لمواجهة إسبانيا وإيرانبعد قيادته البرتغال لعبور المغرب.. ماذا قالت الصحف العالمية عن رونالدو؟كأس العالم.. مدرب السعودية: كنا الأفضل أمام أوروجواي ونواجه مصر بهذه الطريقةكأس العالم.. إسبانيا تحقق الفوز الأول على إيران بصعوبةنواب البرلمان يؤكدون وجود مرتزقة المعارضة التشادية ضمن ميليشيا ابراهيم الجضران ويطالبون الجيش بطردها بالقوةمعركة الوطن .. ومعركة قناة الحدث الليبية !! ... بقلم / مصطفى الدرسيتأملات شرق أوسطية في مهبّ رياح العولمة.. "إعصار" التفسخ القيمي حين يقتحم البيت الوطني المحافظ.. وإستراتيجية التدجين المعاصرة.شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز تنجح فى إخماد النيران في حظيرة خزانات النفطاستشهاد 4 جنود فى تفجير انتحاري عند تمركز للجيش فى درنةنتناياهو يحذر من أخطار إلكترونية يمكن أن تسقط الطائرات الحربية والمدنيةمجلس أوروبا يرى أن ترامب لم يعد "الزعيم الأخلاقى" للعالم الحرهيرو يكشف عن جاهزية كارفخال لمواجهة إيران

مدير مركز أستاللي يندد بتعرض المهاجرين لأعمال عنف وتعذيب أثناء احتجازهم في ليبيا

- كتب   -  
مدير مركز أستاللي يندد بتعرض المهاجرين لأعمال عنف وتعذيب أثناء احتجازهم في ليبيا
مدير مركز أستاللي يندد بتعرض المهاجرين لأعمال عنف وتعذيب أثناء احتجازهم في ليبيا
ايوان ليبيا - وكالات:

شن مدير مركز أستاللي اليسوعي لخدمات المهاجرين في روما، الأب كاميللو ريبامونتي، هجومًا على إيطاليا بسبب ما وصفه بـ«تعرض المهاجرين لأعمال عنف وتعذيب أثناء احتجازهم في ليبيا».

وأبدى الكاهن الإيطالي «قلقاً شديداً إزاء الظروف التي يصل فيها المهاجرون الناجون من تعذيب وعنف يقولون إنهم تعرضوا لها خلال الرحلة أو أثناء الاحتجاز في ليبيا»، منددا بـ«اللامبالاة والعمى المثيرين للقلق، من جانب أوروبا، التي تزداد انغلاقا ومعاداة للأجانب، وغالبا ما يعتبر الحد الأدنى من السلوك المتحضر، كالإنقاذ وتوفير الغذاء والماء، جريمة».

ودعا الأب كاميللو ريبامونتي إلى «ضرورة اتخاذ إجراءات فورية لمساهمة جادة وفاعلة لإنهاء الأزمات الإنسانية الكبرى في العالم، التي تخلق كثيرا من تدفقات الهجرة التي تكتسح أوروبا اليوم، مثل ليبيا وسورية والكونغو ونيجيريا».

وقال إن هناك «حاجة ملحة لتفعيل قنوات إنسانية لإدخال المهاجرين إلى أوروبا وتعزيز عمليات الإنقاذ في البحر، حتى يتم التمكن من العثور على بديل فعال لتهريب البشر».

وطالب مدير مركز أستاللي «الحكومات الوطنية ومؤسسات الاتحاد الأوروبي بوضع التضامن والاحترام الكامل لحقوق الإنسان في مركز كل سياسات الهجرة، وليس إبرام اتفاقات مع دول ثالثة لا تضمن احتراما فعليا لحقوق الإنسان الأساسية للمهاجرين وللمواطنين الأوروبيين».

التعليقات