السبت , 24 يونيو 2017
تعرف على السيناريوهات الأمريكية للتعامل مع الأزمة القطريةأزمة طاحنة على الابواب بين المغرب و إسرائيلوزير جزائري: لسنا عنصريين ولن نتنصل عن امتدادنا الأفريقيعن فقراء ليبيا وأطفالها وصدقات موزة.. ومكرمة هند .. وأنسانية انجلينا جولي ...بقلم / محمد الامينأعمال عنف بين قبيلتان تشعل لاية سيدي بوزيد التونسيةبالصورة .. ولادة ماعز براس بشري تتسبب فى ذعر قرية بأكملهابالصورة.. حفتر و عقيلة صالح يتناولان طعام الافطار على مائدة واحدةرئيس وزراء إيطاليا يغازل زوجة " ترامب "أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم السبت 24 يونيو 2017أسرار جديدة تكشف دور قطر المروع فى التحريض على اغتيال القذافي و غزو الناتو لليبياانقلاب جديد يستعد لهز عرش أمير قطرالكشف عن مؤامرة جديدة يخطط لها الناتو لتقسيم ليبيا و تفتيت وحدة الجيش الليبيتعرف على حال الدرهم المغربي المتوقع بعد تحرير سعر صرفهتوقعات بانخفاض كارثي خطير لسعر صرف الدينار الليبي أمام الدولارالاسترليني يواصل صعوده المهول و يكتسح العملات الاخريارتفاع طفيف لاسعار الذهبمصرف الوحدة يعلن اطلاق خدمة جديدة للمساهمة فى حل مشكله السيولةقيادة الجيش الليبي تتهم الرئاسي بخلق الفتن و شق الصف الواحدالدولار يواصل هبوطه الصاروخي نحو القاعقتلى و جرحي فى حادث مروري مروع بدرنة
صالون دولي يناقش كيفية استعمال التكنولوجيا الحديثة فى تسهيل حياة الليبيين

ايوان ليبيا - وكالات:

قالت عضو مجلس النواب ”عائشة يوسف العقوري” خلال مشاركاتها في أعمال الدورة الثانية للصالون الدولي لتكنولوجيات المعلومات والاتصال بالعاصمة التونسية ،  بأن الحرب على الارهاب والتطرف  ووجود جماعات مسلحة  وانخفاض معدل انتاج النفط المورد الرئيسي للبلاد تسبب في تدهور البنية التحية والوضع الاقتصادي، كما ادى الى نفص السيولة في المصارف التجارية وفقدت  الثقة مابين التجار ورجال الاعمال مع المصارف وسحبهم لودائعهم  النقدية 
وحاولت بعض المصارف ايجاد الحلول البديلة وعلى راسها مصرف التجارة والتنمية بتوفير خدمات مثل ادفع لي والصكوك السياحية وبعض الخدمات الاخرى  ورغم نجاح هذة الخدمات في بداية الامر الا ان هناك نسبة من التجار رفع قيمة  المنتجات وتسبب ذلك في عزوف بعض المواطنيين عنها.

وأكدت أن مصرف ليبيا المركزي يسعي لايجاد بعض الاليات الاخرى التي تعتمد على التكنولوحيات الرقمية  لايجاد حلول بديلة،  لنقص السيولة، وأنهم كسلطة تشريعية والشرعية الوحيدة في البلاد، على اتم الاستعداد لسن القوانيين والتشريعات التي تساعد في فتح افاق التعاون معكم وعمل شراكات مع شركات عامة وخاصة لتبادل المعلومات والخبرات  ومناقشة التحديات  والصعوبات وتطوير المنظومة الليبية للاتصالات والتقنية 
  وتقوية التعاون من الاتحاد المغاربي للمصارف
، وأن الوقت مناسب جدا الان، كما أن هناك مناطق يتوفر لديها الامن بنسبة كبيرة نستطيع البدء بها، وعلينا ان نعمل مايمكن عملة من وضع خطط واستراتيجيات وتوفير معلومات وان نمهد للبدء الفعلي في جميع مناطق ليبيا. 

التعليقات