ايوان ليبيا

الجمعة , 20 أبريل 2018
ميركل: تناقش قضايا روسيا على الأرجح فى زيارة لأمريكا الأسبوع المقبلأعضاء مجلس الأمن يتوجهون إلى السويد لعقد اجتماع غير رسمىجنوب السودان: وفاة قائد الجيش الجنرال جيمس أجونقاستشهاد شاب فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في شمال قطاع غزةالناظوري يوافق على فتح الزوايا والطرق الصوفية«هناكل إيه النهارده؟».. طريقة عمل كفتة داوود باشاصلح النوفلية ... بقلم / رمضان عبدالسلامالقبض على إرهابيين حاولوا استهداف قاعدة تمنهنت الجويةروسيا: لا يوجد سبب لعدم تزويد الأسد بنظام إس-300 الصاروخىلافروف: بوتين مستعد للقاء ترامبكومى فى مذكراته: ترامب كان قلقا من التسريباتترامب دعا بوتين لزيارة أمريكا فى محادثة هاتفيةرئيس جنوب أفريقيا يقطع زيارته إلى لندن بعد مظاهرات عنيفة في بلادهاحتجاجات في الأرجنتين على رفع أسعار الغاز والكهرباءمسئول أمريكي يدعو ميانمار لإطلاق سراح الصحفيينكومي: بوتين تباهى أمام ترامب بأن روسيا "فيها أجمل صائدات للرجال" في العالمشغب وأحداث دموية في مباراة بشكتاش وفناربخشهليس الأهلي.. جوزيه يتغنى بهذا الناديشوبير: محمد صلاح يتوج بجائزة أفضل لاعب في البريميرليجيوفنتوس يخطط لتمديد عقد أليجري

صالون دولي يناقش كيفية استعمال التكنولوجيا الحديثة فى تسهيل حياة الليبيين

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات:

قالت عضو مجلس النواب ”عائشة يوسف العقوري” خلال مشاركاتها في أعمال الدورة الثانية للصالون الدولي لتكنولوجيات المعلومات والاتصال بالعاصمة التونسية ،  بأن الحرب على الارهاب والتطرف  ووجود جماعات مسلحة  وانخفاض معدل انتاج النفط المورد الرئيسي للبلاد تسبب في تدهور البنية التحية والوضع الاقتصادي، كما ادى الى نفص السيولة في المصارف التجارية وفقدت  الثقة مابين التجار ورجال الاعمال مع المصارف وسحبهم لودائعهم  النقدية 
وحاولت بعض المصارف ايجاد الحلول البديلة وعلى راسها مصرف التجارة والتنمية بتوفير خدمات مثل ادفع لي والصكوك السياحية وبعض الخدمات الاخرى  ورغم نجاح هذة الخدمات في بداية الامر الا ان هناك نسبة من التجار رفع قيمة  المنتجات وتسبب ذلك في عزوف بعض المواطنيين عنها.

وأكدت أن مصرف ليبيا المركزي يسعي لايجاد بعض الاليات الاخرى التي تعتمد على التكنولوحيات الرقمية  لايجاد حلول بديلة،  لنقص السيولة، وأنهم كسلطة تشريعية والشرعية الوحيدة في البلاد، على اتم الاستعداد لسن القوانيين والتشريعات التي تساعد في فتح افاق التعاون معكم وعمل شراكات مع شركات عامة وخاصة لتبادل المعلومات والخبرات  ومناقشة التحديات  والصعوبات وتطوير المنظومة الليبية للاتصالات والتقنية 
  وتقوية التعاون من الاتحاد المغاربي للمصارف
، وأن الوقت مناسب جدا الان، كما أن هناك مناطق يتوفر لديها الامن بنسبة كبيرة نستطيع البدء بها، وعلينا ان نعمل مايمكن عملة من وضع خطط واستراتيجيات وتوفير معلومات وان نمهد للبدء الفعلي في جميع مناطق ليبيا. 

التعليقات