الخميس , 27 يوليو 2017
الازمة تشتعل بين ليبيا وتونس و وزير الدفاع التونسي يؤكد استعداد الجيش للتدخل عبر الحدودفرنسا تفجر مفاجاة وتفتح باب اللجوء السياسي فى ليبياحفتر يشن هجوم حاد على السراج ويتهمه بـ " العنترة " ويؤكد قرب دخوله طرابلسشركة الكهرباء تكشف سر أزمة الكهرباء فى ليبيا و المتورطين فيهاتحذيرات من انهيار جديد على وشك ضرب سعر صرف الدينار التونسيتحولات جديدة تثير المخاوف حول تحالف جديد بين " داعش " و "طالبان "الجزائر تدق طبول الحرب وتستعد لتدخل عسكري فى ماليأمريكا تزود المغرب بأحدث تقنيات صواريخ الباتريوتبالتفاصيل .. تعرف على خطوات السفر و الهجرة الى السويدتونس تنتفض ضد امريكا بعد اقتحام المارينز لاراضيهامسئول عسكري امريكي يطلق اشارة الحرب العالمية الثالثةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 27 يوليو2017توحيد المؤسسة العسكرية والأمنية الليبية بين الواقع والأمنيات ... بقلم / محمد الامينبالتفاصيل .. تعرف على الشخصيات الليبية ضمن قائمة الإرهاب التونسيةبالصورة .. القبض على جاسوس إسرائيلي داخل ليبيا قبل تنفيذه مخطط صهيوني خطير فى بنغازيالدينار الليبي ينهار داخل الاسواق التونسيةالذهب يستمر فى الارتفاع الجنوني لليوم الثاني على التواليماذا قال المشير حفتر عن سيف الاسلام القذافي و دوره فى الفترة القادمةالدولار يهز الاسواق ويبدأ فى الصعود من جديد بعد هبوط مدويهل تستعد الولايات المتحدة لضرب قطر ؟!.. امريكا تتهم قطر بالوقوف خلف هجمات 11 سبتمبر
عصابات تهريب الوقود تغلق الحدود الليبية التونسية و مطالبات للمسئولين بسرعة التدخل

ايوان ليبيا - وكالات:

قامت مجموعة من المواطنين على الحدود الليبية التونسية بقفل الطريق أمام مرور سيارات المواطنين الليبيين العائدين من تونس إلى ليبيا بهدف الضغط  على لجنة أزمة الوقود والغاز لإعادة فتح المجال لتهريب الوقود عبر الطرق الغير شرعية والتي أوقفتها اللجنة واعتبرتها تهريب  لرزق الليبيين.

وطالبت لجنة أزمة الوقود والغاز في بيان لها عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك اليوم الخميس الجهات المسؤولة بالدولة التدخل العاجل والفوري بالتواصل مع هذه العصابات وفك أسر العائلات الليبية مؤكدة أن إعادة تهريب الوقود والسلع المدعومة قد طويت إلى غير رجعة.

وأضافت اللجنة في بيانها أنه “إذا عجز المسؤولين سنضطر للتدخل لفك أسر عائلاتنا في خلال ساعات وجيزة”.

وأشارت اللجنة إلى أن الجانب التونسي وبعض الشخصيات بمنطقة بن قردان تجري اتصالات مع لجنة أزمة الوقود والغاز بشكل مباشر وتطلب تحكيم لغة العقل وتقول أنها في تفاوض مع العصابات لفتح الطريق مؤكدة  أن العائلات لم يتعرض لهم احد وان المشكلة في طريقها للحل. 

وشددت اللجنة في ردها لهذه الأطراف على ضرورة مبيت هده العائلات في بيوتها الليلة وإلا فإنها مضطرة  لإنهاء المهزلة وفك أسر العائلات بالطريقة التي تراها مناسبة.

التعليقات