الأثنين , 26 يونيو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاحد 25 يونيو 2017أزمة كبري علي الأبواب .. السوق السوداء تهدد بانهيار سعر صرف الدينار الليبي خلال الأيام القادمةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم الأحد 25 يونيو 2017بالصورة.. سيجارة تتسبب فى مقتل 148 شخص وأحداث كارثة مروعةقطر تشن هجوم حاد على الجيش الوطني الليبي و تعترف بدعمها للناتو لغزو ليبياحفتر يوجه رسالة هامة للشباب الليبيالجيش الليبي يحقق انتصارات كبري فى بنغازي ويبدأ فى مطاردة فلول العناصر الإرهابيةاجتماع عسكري لسلاح الجو الليبي فى المرجتعرف على السيناريوهات المحتملة للانقلاب المتوقع فى قطرإرهابي خطير يسلم نفسه للسلطات الجزائريةأزمة سياسية تضرب العلاقات المغربية الهولندية وتوقعات بتصعيد قريبالكشف عن جريمة بشعة هزت الرأى العام و الشارع التونسي مؤخراًذئب بشري يغتصب 5 فتيات بصورة وحشيةالعالم ينقلب على " الجزيرة " القطرية" ترامب " يستعد لغزو العالم بالسلاح النوويأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 25 يونيو 2017تركيا تهاجم الدول العربية وترفض سحب جيشها من قطرعناصر " داعش " يصيبهم الجنون ويبدأون فى قتل بعضهم البعضالسلطات التونسية تقبض على مواطن ليبي بمعبر رأس جديرتونس تشن هجوم حاد على ليبيا وتصفها بـ " سوق للاتجار بالبشر"
حقل الفيل النفطي يعود للعمل من جديد

ايوان ليبيا - وكالات:

أعلن عمداء وأعيان ومؤسسات المجتمع المدني في مرزق إعادة تشغيل حقل الفيل النفطي بحضور وزير الدفاع، المهدي البرغثي، وآمر حرس المنشآت النفطية العميد إدريس بوخمادة والوفد المرافق عصر الأربعاء.

وقالوا في بيان مشترك: «يسعدنا أن نعلن تشغيل حقل الفيل النفطي وتغليب مصلحة الوطن على مصلحة أهل المنطقة رغم الظروف والحرمان الذي تعانيه منطقة حوض مرزق». وأكدوا على مطالبهم وإطلاق برنامج تنمية مكانية تستهدف نقل المنطقة إلى مستوى أفضل من الخدمات بجميع مجالاتها.

وثمن البيان «جهود منتسبي جهاز حرس المنشآت النفطية لمحافظتهم وحمايتهم هذه الحقول طيلة السنوات الماضية».

وأضاف «أن أبناء منطقة مرزق يتطلعون إلى تحقيق مطالبهم أسوة بالمناطق الأخرى التي تتواجد بها حقول نفطية»، مطالبًا وزير الدفاع المهدي البرغثي «بنقل هذه المطالب إلى المجلس الرئاسي والمؤسسة الوطنية للنفط».
ووصل وزير الدفاع المهدي البرغثي رفقة آمر حرس المنشات النفطية، العميد إدريس بوخمادة، والوفد المرافق الأربعاء إلى حقل الفيل النفطي الواقع جنوب غرب مدينة طرابلس 850 كلم.

واعتبر وزير الدفاع المهدي البرغثي أن تشغيل حقل الفيل رسالة سلام وحياة وتنمية وبناء من أهل الجنوب وفرسان الصحراء من حرس المنشآت النفطية المكلف بحماية حقل الفيل، وهي بمثابة أيضًا رسالة إلى دعاة الحرب والدماء والفتنة والشتات في الجنوب.

وكان عضو مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط، جاد الله العوكلي، قال فبراير الماضي إنه من المقرر استئناف العمل من حقل الفيل النفطي خلال شهر، حيث تصل سعة الحقل الإنتاجية إلى 75 ألف برميل يوميًا. وأعلن الناطق باسم المؤسسة الوطنية للنفط محمد الحراري العام 2015 إغلاق الحقل بسبب إضراب حراس الأمن نتيجة تأخر دفع رواتبهم.

التعليقات