ايوان ليبيا

الأثنين , 11 ديسمبر 2017
يعترفون بـ "دولة إسرائيل" ويتباكون عن القدس ! ... بقلم / عبيد احمد الرقيقتكوين لجنة ليبية مصرية عليا برئاسة «السراج» و«السيسي»والدتها صحفية وتروج لكأس العالم.. 6 معلومات عن ملكة جمال روسيا«أبو الغناء الخليجي وأفضل صوت في العالم».. ما لا تعرفه عن أبو بكر سالمزلزال بقوة 6 درجات يضرب غرب إيرانرئيس الوزراء المجري: لن ننقل سفارتنا لدى إسرائيل إلى القدسالعراق: هزة أرضية بقوة 5.6 تضرب مدينة كركوك وحلبجة بالسلمانيةالحريري: مؤتمر باريس هدفه دعم استقرار لبنان السياسي والأمني والاقتصاديدراسة: نقص ساعات النوم أثناء الحمل يزيد مخاطر السكرمواجهات نارية في دور الـ16 لدوري الأبطالنرصد تاريخ المواجهات المباشرة بين فرسان ثمن نهائي «الشامبيونزليج»برلين: لم يتم تحقيق النصر الدائم ضد داعش حتى الآنعقب زيارة بوتين الخاطفة.. روسيا تبدأ سحب قواتها من سورياأنصار النظام الجماهيري يعرضون على غسان سلامة دور سيف الإسلام القذافى في حل الازمة الليبيةتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاثنين 11 ديسمبر 2017الجيش الليبى يحذّر من وجود عناصر “داعش” قادمة من سوريا والعراقالإعلان عن تشكيل حكومة جديدة في الكويتتشكيل الحكومة الجديدة بالكويت.. وزير الدفاع أهم التغييراتأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 11 ديسمبر 2017موقف مُحرج في الإمارات ومُعجب حطم سيارتها.. 15 معلومة عن فريال يوسف

بعد تنفيذها سياساته الاصلاحية .. صندوق النقد الدولي يمنح تونس 300 مليون يورو

- كتب   -  
بعد تنفيذها سياساته الاصلاحية .. صندوق النقد الدولي يمنح تونس 300 مليون يوروبعد تنفيذها سياساته الاصلاحية .. صندوق النقد الدولي يمنح تونس 300 مليون يورو

ايوان ليبيا - وكالات:

يستعد صندوق النقد الدولي لصرف شريحة مساعدات جديدة لتونس بقيمة 319 مليون دولار (300 مليون يورو)، بعد تلقيه تقييما إيجابيا من بعثته التي زارت تونس مؤخرا.

وقال الصندوق، إن البعثة والسلطات التونسية اتفقتا على الاستمرار في برنامج الإصلاح المتفق عليه في مايو/أيار مقابل قرض قيمته 2.9 مليار دولار.

ومع صرف الشريحة الجديدة، ستكون تونس تلقت 638.5 مليون دولار من قيمة القرض.

والنتائج التي توصلت إليها تلك البعثة يجب أن تتم الموافقة عليها الآن من جانب مجلس إدارة صندوق النقد، الذي يتبع بشكل منتظم تقريبا التوصيات التي تقدمها الفرق التابعة له.

وأكدت تونس في فبراير الماضي أن صرف الشريحة الثانية من المساعدات قد تم تأجيله بسبب التأخر في تنفيذ الإصلاحات.

وقالت بعثة الصندوق إن الوضع الاقتصادي الصعب الذي تعيشه تونس يتطلب اتخاذ إجراءات سريعة وحازمة للحفاظ على الاستقرار الاقتصادي وتشجيع خلق فرص عمل. وشددت على أن النمو في 2017 يجب أن يتضاعف ليبلغ 2.3%.

كما رحبت البعثة بالتقدم المشجع في تنفيذ الإصلاحات، لاسيما القوانين الجديدة حول الاستثمار والمنافسة، والعمل على إنشاء هيئة دستورية جديدة مكلفة بمكافحة الفساد، وتدابير الإصلاح المصرفي والمؤسسات العامة.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات