ايوان ليبيا

الأثنين , 11 ديسمبر 2017
يعترفون بـ "دولة إسرائيل" ويتباكون عن القدس ! ... بقلم / عبيد احمد الرقيقتكوين لجنة ليبية مصرية عليا برئاسة «السراج» و«السيسي»والدتها صحفية وتروج لكأس العالم.. 6 معلومات عن ملكة جمال روسيا«أبو الغناء الخليجي وأفضل صوت في العالم».. ما لا تعرفه عن أبو بكر سالمزلزال بقوة 6 درجات يضرب غرب إيرانرئيس الوزراء المجري: لن ننقل سفارتنا لدى إسرائيل إلى القدسالعراق: هزة أرضية بقوة 5.6 تضرب مدينة كركوك وحلبجة بالسلمانيةالحريري: مؤتمر باريس هدفه دعم استقرار لبنان السياسي والأمني والاقتصاديدراسة: نقص ساعات النوم أثناء الحمل يزيد مخاطر السكرمواجهات نارية في دور الـ16 لدوري الأبطالنرصد تاريخ المواجهات المباشرة بين فرسان ثمن نهائي «الشامبيونزليج»برلين: لم يتم تحقيق النصر الدائم ضد داعش حتى الآنعقب زيارة بوتين الخاطفة.. روسيا تبدأ سحب قواتها من سورياأنصار النظام الجماهيري يعرضون على غسان سلامة دور سيف الإسلام القذافى في حل الازمة الليبيةتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاثنين 11 ديسمبر 2017الجيش الليبى يحذّر من وجود عناصر “داعش” قادمة من سوريا والعراقالإعلان عن تشكيل حكومة جديدة في الكويتتشكيل الحكومة الجديدة بالكويت.. وزير الدفاع أهم التغييراتأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 11 ديسمبر 2017موقف مُحرج في الإمارات ومُعجب حطم سيارتها.. 15 معلومة عن فريال يوسف

ماكرون " يرفض فكرة إنشاء مخيمات للاجئين في ليبيا"

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات:

قال المرشح الوسطي لانتخابات الرئاسة الفرنسية إيمانويل ماكرون إن إنشاء مخيمات للاجئين في ليبيا ليست فكرة جيدة، لكن يجب العمل على محاربة أسباب الهجرة.

وكان ماكرون يرد على سؤال جريدة «لوموند افريك» الفرنسية السبت حول الحلول المقترحة لمكافحة الهجرة السرية إلى أوروبا، وإن كان يؤيد إنشاء مخيمات للمهاجرين في شمال أفريقيا.

وأوضح أن معالجة هذه القضايا بحاجة إلى توسيع رأيهم كسياسيين وراء الحدود، إذ إن «دول أفريقيا والشرق الأوسط تستضيف معظم المهاجرين. أما بالنسبة للاجئين فيجب على فرنسا الوفاء بالتزاماتها في استضافة اللاجئين».

ماكرون: يجب علينا أيضًا أن نعمل ضد شبكات المتاجرين بالبشر وضد أسباب الهجرة

وأكد المرشح الفرنسي أن «النظر إلى ليبيا كوجهة لإنشاء مخيمات للاجئين ليست فكرة جيدة، ولكن يجب علينا أيضًا أن نعمل ضد شبكات المتاجرين بالبشر وضد أسباب الهجرة، مع مساعدة البلدان الأصلية للمهاجرين لتوفر لسكانها حياة أفضل في المستقبل».

التعليقات