ايوان ليبيا

الأثنين , 11 ديسمبر 2017
يعترفون بـ "دولة إسرائيل" ويتباكون عن القدس ! ... بقلم / عبيد احمد الرقيقتكوين لجنة ليبية مصرية عليا برئاسة «السراج» و«السيسي»والدتها صحفية وتروج لكأس العالم.. 6 معلومات عن ملكة جمال روسيا«أبو الغناء الخليجي وأفضل صوت في العالم».. ما لا تعرفه عن أبو بكر سالمزلزال بقوة 6 درجات يضرب غرب إيرانرئيس الوزراء المجري: لن ننقل سفارتنا لدى إسرائيل إلى القدسالعراق: هزة أرضية بقوة 5.6 تضرب مدينة كركوك وحلبجة بالسلمانيةالحريري: مؤتمر باريس هدفه دعم استقرار لبنان السياسي والأمني والاقتصاديدراسة: نقص ساعات النوم أثناء الحمل يزيد مخاطر السكرمواجهات نارية في دور الـ16 لدوري الأبطالنرصد تاريخ المواجهات المباشرة بين فرسان ثمن نهائي «الشامبيونزليج»برلين: لم يتم تحقيق النصر الدائم ضد داعش حتى الآنعقب زيارة بوتين الخاطفة.. روسيا تبدأ سحب قواتها من سورياأنصار النظام الجماهيري يعرضون على غسان سلامة دور سيف الإسلام القذافى في حل الازمة الليبيةتعرف على ساعات طرح الاحمال اليوم الاثنين 11 ديسمبر 2017الجيش الليبى يحذّر من وجود عناصر “داعش” قادمة من سوريا والعراقالإعلان عن تشكيل حكومة جديدة في الكويتتشكيل الحكومة الجديدة بالكويت.. وزير الدفاع أهم التغييراتأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 11 ديسمبر 2017موقف مُحرج في الإمارات ومُعجب حطم سيارتها.. 15 معلومة عن فريال يوسف

غضب فى المغرب بعد وفاة طفلة نتيجة نقص فى الامكانيات الطبية

- كتب   -  
غضب فى المغرب بعد وفاة طفلة نتيجة نقص فى الامكانيات الطبيةغضب فى المغرب بعد وفاة طفلة نتيجة نقص فى الامكانيات الطبية

ايوان ليبيا - وكالات:

 فتحت وزارة الصحة المغربية تحقيقا في وفاة طفلة في الثالثة من العمر، الثلاثاء، بسبب النقص في التجهيزات الطبية، بعد تعرضها لإصابة عرضية في الرأس.

وأثارت وفاة إيديا فخر الدين موجة تعاطف واسعة في المملكة، واستنكارا عبر الصحافة وشبكات التواصل الاجتماعي، حيث أشار البعض بأصابع الاتهام إلى عدم المساواة في توافر الخدمات الصحية خصوصا في المناطق النائية.

وسقطت الطفلة السبت الماضي في قريتها وتم نقلها إلى مستشفى مدينة تنغير (وسط)، وهي المدينة الأقرب إلى قريتها، لكن تبين عدم توفر جهاز مسح ضوئي (سكانر) حسبما أفاد أقاربها، فنقلت إلى مستشفى مدينة الرشيدية على مسافة تفوق مئة كيلومتر، حيث خضعت للكشف اللازم.

لكن وبحسب وزارة الصحة فإن التشخيص في المستشفى كانت "تنقصه الدقة"، فتقرر نقلها مجددا إلى مستشفى في مدينة فاس الواقعة على بعد نحو 330 كيلومتر شمالا.

إلا أن الطفلة توفيت لدى وصولها إلى مستشفى فاس "متأثرة بحالة ارتجاج في المخ وكسور في الأضلع ونزيف داخلي"، بحسب وسائل إعلام محلية.

وقالت وزارة الصحة المغربية في بيان إن نقل الطفلة إلى فاس كان ضروريا، مشيرة إلى أن الطفلة توفيت "رغم الجهود التي بذلها العاملون في المستشفى".

وأرسل وزير الصحة الحسين الوردي وفدا للقيام بـ"تحقيق دقيق لمعرفة أسباب وملابسات وفاة هذه الطفلة وتحديد المسؤوليات"، وبحسب البيان قال الوزير إنه "اتصل شخصيا بأسرة الفقيدة لتقديم تعازيه".

ومن المقرر أن تنظم الأحد تجمعات في تنغير والرباط ومدن مغربية أخرى، من أجل دفع المسؤولين السياسيين إلى التحرك و"تمكين المغاربة جميعا من العلاج الملائم".

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات