الأربعاء , 28 يونيو 2017
نشرة أخبار " ايوان ليبيا " ليوم الاربعاء 28 يونيو 2017الجنيه الإسترليني يقفز إلى أعلى مستوى في 3 أسابيعمواجهة مصرية قطرية بمجلس الأمن بسبب ليبيابعد ان استقبلت 11000 لاجئ من ليبيا خلال الأيام الــ5 الاخيرة .. ايطاليا تبحث غلق موانئها امام السفن الليبيةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الرسمي اليوم الاربعاء 28 يونيو 2017تجميد ممتلكات رجل الاعمال التونسي سليم الرياحي المتهم بالاستيلاء على أموال ليبيةقوات من الزاوية تثور على السراج وتعلن دعمها وولائها للجيش الوطني بقيادة حفترالإفراج عن أفراد بعثة الامم المتحدة لليبيا المحتجزين في الزاويةأهلي طرابلس يستعد لمواجهة طاحنة مع الزمالك المصريتعرف علي اخر تطورات سعر صرف الدينار الليبي بالسوق السوداءرفع حظر السفر لتونسالسفارة البريطانية تعلق على احتجاز مجموعة مسلحة بالزاوية أفرادًا من وفد البعثة الأمميةتعرض قافلة سيارات الامم المتحدة لوابل من الرصاص قرب مصفاة الزاوية و انباء عن اختطاف موظفين دوليينأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 28 يونيو 2017اسعار النفط تشهد هبوط جديداليورور يصعد لعنان السماء بسرعة الصاروخ ويسجل طفرة هائلةمصر تحذر من مخاطر تزايد الارهاب فى ليبيامصرف ليبيا المركزي يصدر بيان هام بشأن معاملة 400 دولار لكل مواطنمستودع رأس المنقار يساهم بقوة كبيرة في حل مشكلة نقص الغاز بمدينة بنغازيقريبا .. لقاء بين المستشار عقيلة والمشير حفتر في السعودية
يغتصب طفلة و يقتلها ثم يحرق عائلتها

يغتصب طفلة و يقتلها ثم يحرق عائلتها

ايوان ليبيا - وكالات:

قفز رجل من شرفة محكمة مقاطعة ماهونينغ في يونغزتاون الأميركية بالدور الرابع ليلقى حتفه الاثنين، قبل يوم واحد من اختيار هيئة المحلفين في المحكمة التي تنظر حكما بإعدامه.

وكان المفوضون يقتادون روبرت سيمان جيه آر، البالغ من العمر 48 عاما، من قاعة المحكمة، عقب جلسة لتحديد موعد محاكمته، إلى غرفة الاحتجاز في المحكمة عندما أقدم على قتل نفسه، حسبما قال العمدة جيري غرين لصحيفة يونغزتاون فينديكاتور.

وقال غرين "بحسب اثنين من المحامين وجميع من كانوا هناك، بدا سيمان في حالة معنوية جيدة". وأضاف "كان يتحدث عن مستقبل محاكمته، وفجأة قرر القفز من الشرفة".

وكان من الممكن أن يواجه سيمان حكما بالإعدام إذا إدين بقتل الطفلة كورين غومب (10 سنوات) وجديها ويليام شميدت (63 عاما) وجوديث شميدت (61 عاما).

وتم إضرام النار في منزل العائلة في مارس في نفس يوم محاكمة سيمان بتهمة اغتصاب كورين في يونغزتاون. وخلص المحققون إلى أن النار كانت نتيجة سكب الغازولين وإشعاله في منزل العائلة.

وتم اكتشاف آثار للحريق على جثمان سيمان عقب إلقاء القبض عليه، حسبما قال الادعاء العام.

وكان من المقرر أن تبدأ محاكمة سيمان على جريمة القتل الثلاثاء في المحكمة الواقعة على بعد 56 كيلومترا عن يونغزتاون في مقاطعة بورتغ.

ونجح محامو سيمان في نقل محاكمته بعد أن قالوا إنه لن يحصل على محاكمة عادلة في يونغزتاون بسبب الحملة الإعلامية التي سبقت المحاكمة.

التعليقات